أنقرة تؤكد سيطرة فصائل سورية على مدينة الباب

أنقرة تؤكد سيطرة فصائل سورية على مدينة الباب
(أ.ف.ب.)

قال وزير الدفاع التركي فكري ايشيك، اليوم الخميس، إن مدينة الباب شمال سوريا باتت "تقريبا بالكامل" تحت سيطرة فصائل معارضة سورية موالية لأنقرة.

ونقلت وكالة أنباء الأناضول الحكومية عن الوزير قوله إن "مدينة الباب باتت تقريبا بالكامل تحت السيطرة"، وذلك بعد ساعات من إعلان مجموعات سورية سيطرتها على المدينة التي كانت معقلا لتنظيم "داعش".

وأضاف الوزير "أن قوات أنقرة دخلت وسط المدينة (...) هناك عمليات تمشيط واسعة النطاق".

ومدينة الباب آخر المعاقل الكبرى ل"داعش" في محافظة حلب كانت منذ كانون الأول/ديسمبر 2016 هدفا لهجوم القوات التركية وحلفائها السوريين.

وقد أعلنت ثلاثة فصائل سورية معارضة الخميس أنها سيطرت على المدينة.

وذكر احمد عثمان قائد مجموعة "السلطان مراد"، أنه "بعد ساعات من المعارك، تم الإعلان عن تحرير مدينة الباب بالكامل وحاليا يتم تمشيط الأحياء السكنية من الألغام".

وبدأت تركيا في 24 آب/أغسطس عملية غير مسبوقة داخل سوريا ضد "داعش" والمقاتلين الأكراد السوريين المتحالفين مع واشنطن في محاربة الجهاديين، لكن تركيا تعتبرها "إرهابية".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018