مقتل قائد لواء مشاة بحرية روسي في سورية

مقتل قائد لواء مشاة بحرية روسي في سورية

قالت وسائل إعلام روسيّة، اليوم الأحد، إنّ قائد اللواء الـ61 للمشاة البحرية بأسطول الشمال الروسي، العقيد فاليري فيديانين، توفي متأثرًا بالجراح التي أصيب بها في سورية.

ولم تصدر "وزارة الدفاع الروسيّة" تعقيبًا حول الخبر.

وقالت التقارير الإعلاميّة، إنّ العقيد لفظ أنفاسه الأخيرة، في مستشفى "بوردينكو" العسكري، في العاصمة الروسيّة موسكو، وذلك بعد نقله إثر إصابته بجروح خطيرة، بعد تفجير سيارته في سورية.

جدير بالذكر، أنّ فيديانين، سيكون المسؤول الروسي الثاني، الذي يتم الكشف عن مقتله خلال أسبوع، حيث كانت "وزارة الدفاع السوريّة"، قد أكّدت خلال الأسبوع الماضي، عن مقتل رئيس مجموعة المستشارين العسكريين الروس في سورية، الفريق فاليري أسابوف، جراء قصف بالهاون نفذة مسلحو تنظيم "داعش" في محافظة دير الزور.

وبينما تقول الأرقام الرسمية إن عدد الضحايا في صفوف القوات الروسية في سورية لا يزيد عن 40 قتيلًا، تشير تسريبات إعلامية متكررة إلى أكثر من ضعف هذا الرقم، أغلبهم من عناصر شركة "فاغنر" العسكرية غير المسجلة رسميًا.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018