مقاطع لعبة قتالية استخدمتها روسيا على أنها بسورية

مقاطع لعبة قتالية استخدمتها روسيا على أنها بسورية

نشرت وزارة الدفاع الروسية، عصر اليوم الثلاثاء، صورًا عبر الحساب الرسمي في "تويتر"، قالت إنها عمليات روسية تستهدف قوافل تنظيم "الدولة" المنسحبة في الضفة الشرقية لنهر الفرات، ليتبين لاحقا أنها صور من لعبة قتالية.

وظهرت ضمن الصور مشاهد من لعبة "ac 130 gunship simulator" القتالية، ما دعا وزارة الدفاع الروسية إلى حذفها بعد سيل من التعليقات على "الخطأ الفادح" الذي وقعت به.

وأكد موقع"عنب بلدي" في تقرير أنه حصل على التسجيل المصور للعبة، الذي اقتطعت منه الصورة المنشورة في حساب "الدفاع" الروسية.

 

صورة متقطعة من حساب وزارة الدفاع الروسية في "تويتر" – 14 تشرين الثاني 2017 (عنب بلدي)

 

كما ورصد الموقع تحذيرات كتبت باللغة الإنكليزية من مقربين للنظام السوري، وكتب أحدهم "هذا عمل رائع ولكن من الأفضل حذف الصورة التي أخذت من لعبة كمبيوتر بأسرع وقت".

 

إلى ذلك، نشر المحلل الجيوسياسي في الشرق الأوسط، مايكل هورويتز، تغريدة عبر حسابه الرسمي في "تويتر"، قال إن الصورة الأخرى التي نشرتها وزارة الدفاع الروسية، مأخوذة من القصف على الفلوجة العراقية عام 2016.

 



مقاطع لعبة قتالية استخدمتها روسيا على أنها بسورية

مقاطع لعبة قتالية استخدمتها روسيا على أنها بسورية