25 شاحنة مساعدات دخلت الغوطة مع تواصل نزوح المدنيين

  25 شاحنة مساعدات دخلت الغوطة مع تواصل نزوح المدنيين
(أ ب)

قالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر في سورية إن قافلة مساعدات تضم 25 شاحنة دخلت الجيب الشمالي من الغوطة الشرقية المحاصرة اليوم الخميس.

وقال الهلال الأحمر العربي السوري لرويترز إن قافلة تحمل حوالي 340 طنا من المساعدات الغذائية دخلت الغوطة الشرقية بالتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر والأمم المتحدة.

وكانت المتحدثة باسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر، يولاندا جاكميه، ذكرت أن القافلة تنقل مواد غذائية تكفي نحو 26 ألف شخص لمدة شهر إضافة إلى إمدادات أخرى.

وقسمت المنطقة، التي كانت أكبر مساحة من الأراضي تسيطر عليها المعارضة قرب العاصمة دمشق، إلى ثلاثة جيوب محاصرة بعد هجوم حكومي بدأ قبل نحو شهر.

وستتجه القافلة إلى مدينة دوما في القسم الشمالي الذي يسيطر عليه فصيل جيش الإسلام.

وقالت جاكميه إن القافلة تنقل 5220 شحنة غذاء من اللجنة الدولية للصليب الأحمر و5220 شحنة طحين من برنامج الأغذية العالمي. والشحنة الواحدة تكفي لإطعام أسرة من خمسة أفراد لمدة شهر.

وذكرت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء أن روسيا تتوقع أن يغادر مئة مدني على الأقل يوم الخميس الغوطة الشرقية حيث تعلن وقفا لإطلاق النار مدته خمس ساعات يوميا.

وسيكون يوم الخميس هو الثالث على التوالي الذي تغادر فيه مجموعات صغيرة من المدنيين الغوطة الشرقية.

ونقلت الوكالة عن مركز المصالحة في سوريا وهو كيان تديره وزارة الدفاع الروسية قوله إن الغوطة الشرقية ستستقبل 137 طنا من المساعدات الغذائية.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الجيب الجنوبي من الغوطة الشرقية الذي يسيطر عليه فصيل معارض آخر تعرض لعشرات الضربات الجوية ليل الأربعاء.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018