الإمارات تعيد فتح سفارتها في دمشق

الإمارات تعيد فتح سفارتها في دمشق
سفارة الإمارات في دمشق، اليوم (سبوتنيك)

أعادت الإمارات فتح سفارتها في العاصمة السورية دمشق، اليوم الخميس، بعد إغلاق دام 7 سنوات. وقال بيان لوزارة الخارجية الإماراتية إنه "أعلنت أبو ظبي عودة العمل في سفارة الدولة بالعاصمة السورية دمشق".

وكانت الإمارات أغلقت السفارة في دمشق في العام 2011، في أعقاب اندلاع الثورة في سورية وتعامل النظام العنيف معها. وتجري مؤخرا أعمال ترميم داخل السفارة الواقعة وسط دمشق، في إشارة إلى اقتراب افتتاحها وإعادة العلاقات مع نظام بشار الأسد.

وقالت وكالة "سبوتنيك" الروسية أنه جرى رفع علم الإمارات فوق مقر السفارة في العاصمة السورية، اليوم، بعد سنوات من سحب السفراء من كلا البلدين.

وحضر الافتتاح عدد من السفراء العرب والأجانب المتواجدين في دمشق، ودعا السفير العراقي في دمشق الدول العربية كي تحذو حذو الإمارات.

وقطعت معظم الدول العربية علاقاتها مع النظام السوري في أعقاب اندلاع الثورة، التي بدأت سلمية وتحولت لتصبح مسلحة شرسة، واستخدم فيها النظام أبشع الأسلحة، وبينها الكيميائية، لقمع التمرد ضده، علما أنه لم يكن قادرا على حماية البلاد وحتى أن النظام شارف على الانهيار، إلى حين بدء التدخل العسكري الروسي في نهاية أيلول/سبتمبر 2015.