سورية: 1089 مدنيا قتلوا خلال 4 شهور

سورية: 1089 مدنيا قتلوا خلال 4 شهور
(أ ب)

قالت الأمم المتحدة، اليوم الأربعاء، إن أكثر من 1000 مدني قتلوا في سورية في الشهور الأربعة الأخيرة، بينهم أكثر من 300 طفل، وإن غالبيتهم الساحقة قتلوا بسبب هجمات قوات النظام وحلفائه في محافظتي إدلب وحماة.

وقالت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، ميشيل باشليه، إن مكتبها أحصى أكثر من 1000 قتيل مدني في سورية خلال الأشهر الأربعة الماضية، معظمهم بسبب غارات جوية وهجمات برية شنتها قوات النظام وحلفاؤها.

وبحسب باشليه فإن 1089 مدنيا قتلوا في البلاد في الفترة بين 29 نيسان/ أبريل حتى 29 آب/ أغسطس، من بينهم 304 أطفال.

وأضافت أن جميع القتلى تقريبا - 1031 - سقطوا بسبب هجمات القوات الحكومية وحلفائها في محافظتي إدلب وحماة. أما الآخرون، وعددهم 58 مدنيا، فقد فقتلوا بسبب هجمات "جهات غير حكومية".

كانت باشليه تتحدث إلى الصحافيين في جنيف اليوم الأربعاء حول عامها الأول في المنصب.

محافظة إدلب، الواقعة بالقرب من الحدود السورية مع تركيا، هي المعقل الأخير للمعارضة في سورية.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"