سورية: حكومة جديدة للأسد دون تغيير في الحقائب السيادية

سورية: حكومة جديدة للأسد دون تغيير في الحقائب السيادية
من دمشق (أ ب)

أصدر رئيس النظام السوري، بشار الأسد، اليوم الأحد، مرسوما أعلن فيه عن تشكيلة حكومية جديدة برئاسة حسين عرنوس، دون أن يطرأ أي تغيير على الحقائب السيادية، حيث اقتصرت التغييرات على الحقائب الخدمية والإدارية.

وبحسب المرسوم الذي نشرته حسابات رئاسة النظام في سورية، أبقى الأسد على وزراء الحقائب السيادية، الخارجية والدفاع والداخلية والاقتصاد والإعلام، وتغيّر وزراء 12 حقيبة بينها المالية والكهرباء والصحة.

وتعدّ حكومة عرنوس الخامسة التي تتشكل منذ اندلاع الثورة السورية عام 2011؛ علما بأن الأسد كان اقد كلف، الثلاثاء الماضي، حسين عرنوس، الذي سلمه قبل أكثر من شهرين مهام رئاسة الوزراء مؤقتًا، تشكيل حكومة جديدة بعد أسابيع على انتخابات مجلس الشعب.

وستستمر الحكومة الحالية حتى تموز/ يوليو المقبل (بعد عشرة أشهر)، الموعد المفترض للانتخابات الرئاسية المقبلة، وبعدها تعد بحكم المستقيلة وتستمر بتسيير الأعمال ريثما يصدر مرسوم رئاسي بتسمية حكومة جديدة، بحسب المادة 125 من الدستوري السوري.

وتواجه الحكومة الجديدة صعوبات عديدة، واجهتها الحكومات السابقة، على خلفية الأزمات المعيشية الخانقة وتدهور قيمة العملة المحلية بشكل غير مسبوق. وتسبّب ذلك بارتفاع كبير في أسعار المواد الغذائية والسلع في أرجاء البلاد ودفع بعض المتاجر مؤخرًا إلى إغلاق أبوابها.

وتتألف الحكومة الجديدة، التي تم الإعلان عنها كإجراء مرتبط بانتخاب برلمان جديد الشهر الماضي، من 30 وزيرًا هم:

وليد المعلم نائبًا لرئيس مجلس الوزراء، وزيرًا للخارجية والمغتربين؛ محمد عبد الستار السيد وزيرًا للأوقاف؛ منصور عزام وزيرًا لشؤون رئاسة الجمهورية؛ حسين مخلوف وزيرًا للإدارة المحلية والبيئة؛ سلام السفاف وزيرة للتنمية الإدارية؛ سلوى عبد الله وزيرة للشؤون الاجتماعية والعمل؛ محمد سامر الخليل وزيرًا للاقتصاد والتجارة الخارجية؛ عماد عبد الله سارة وزيرًا للإعلام؛ اللواء محمد خالد رحمون وزيرًا للداخلية؛ محمد رامي مارتيني وزيرًا للسياحة؛ بسام إبراهيم وزيرًا للتعليم العالي؛ سهيل عبد اللطيف وزيرًا للأشغال العامة والإسكان؛ إياد الخطيب وزيرًا للاتصالات؛ طلال البرازي وزيرًا للتجارة الداخلية، لبانة مشوح وزيرة للثقافة؛ دارم طباع وزيرًا للتربية؛ أحمد السيد وزيرًا للعدل؛ تمام رعد وزيرًا للموارد المائية؛ كنان ياغي وزيرًا للمالية؛ زهير خزيم وزيرًا للنقل؛ بسام طعمة وزيرًا للنفط والثروة المعدنية؛ حسن الغباش وزيرًا للصحة؛ زياد صباغ وزيرًا للصناعة؛ محمد حسان قطنا وزيرًا للزراعة والإصلاح الزراعي؛ غسان الزامل وزيرًا للكهرباء؛ بالإضافة إلى ثلاثة وزراء دولة هم: محمد فايز البرشة، محمد سمير حداد وملول الحسين.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص