فقدان 100 مهاجر قبالة سواحل ليبيا بعد غرق قارب

فقدان 100 مهاجر قبالة سواحل ليبيا بعد غرق قارب
(أ.ف.ب.)

أعلن المتحدث باسم البحرية الليبية، الخميس، أن أكثر من مئة مهاجر فقد أثرهم بعد غرق قاربهم قبالة السواحل الغربية لليبيا، بحسب ما نقل عن ناجين.

وقال العميد أيوب قاسم لوكالة فرانس برس إن "سبعة ناجين على الأقل" ظلوا ثلاثة أيام في البحر قبل وصول الإغاثة الأربعاء".

وتعذر على قاسم أن يعطي عل الفور مزيدا من التفاصيل حول حادث الغرق الذي وقع قبالة سواحل صبراتة (70 كلم غرب طرابلس).

وتشهد المدينة التي تشكل نقطة انطلاق للمهاجرين إلى أوروبا، معارك عنيفة بين مجموعات متحاربة.

وتهيمن ميليشيات مسلحة على ليبيا في حين تتنازع الحكم فيها سلطتان، من جهة حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا ومقرها طرابلس، ومن جهة اخرى سلطة تحكم الشرق الليبي بدعم من قوات المشير خليفة حفتر.

وشهد تدفق المهاجرين من ليبيا إلى إيطاليا تراجعا كبيرا في الصيف مع 6500 مهاجر وصلوا منذ منتصف تموز/يوليو 2017 اي نحو 15 بالمئة من المعدل المسجل خلال الفترة ذاتها بين 2014 و2016.