ليبيا: إنقاذ سبعة آلاف مهاجر خلال تسعة أشهر

ليبيا: إنقاذ سبعة آلاف مهاجر خلال تسعة أشهر
(أ ب)

أنقذت القوات البحرية الليبية قرابة سبعة آلاف مهاجر قبالة سواحل البلاد خلال الأشهر التسعة الماضية، وفقا لما أفاد به العميد أيوب قاسم المتحدث باسم هذه القوات، اليوم الخميس.

وقال العميد قاسم في تصريح لوكالة فرانس برس، إن "دوريات خفر السواحل بالبحرية الليبية تمكنت خلال الأشهر التسعة الأولى من العام 2019 من إنقاذ 6835 مهاجرا من جنسيات مختلفة، في حين وصل عدد المفقودين إلى 190 مهاجرا".

ولفت العميد قاسم إلى انخفاض عدد الذين أنقذتهم البحرية الليبية في عرض البحر المتوسط بنسبة 42.8% خلال العام 2018، فيما انخفض عدد المفقودين بنسبة 41.5% خلال الفترة نفسها.

وأشار المتحدث باسم البحرية الليبية، إلى أن هذه الإحصائيات "تبرز الجهود الكبيرة التي يقوم بها عناصر حرس السواحل في إنقاذ المهاجرين ما أدى إلى انخفاض ملحوظ في عدد الغرقى والمفقودين في منطقة البحث والإنقاذ الليبية وداخل مياهنا البحرية".

وما زالت ليبيا التي تعاني من الفوضى الأمنية نقطة عبور مهمة للمهاجرين الفارين من مناطق أخرى من إفريقيا والشرق الأوسط، سعيا إلى فرص عمل أو للتوجه إلى أوروبا.

وتندد المنظمات الإنسانية بالأوضاع في مخيمات احتجاز المهاجرين في ليبيا، مشيرة إلى تعرض بعضهم للتعذيب والعمل القسري والاستغلال الجنسي.

وأعربت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بالأمم المتحدة الشهر الماضي، عن أسفها لاكتظاظ مركز الاستقبال التابع لها في العاصمة الليبية باللاجئين، وطالبت الدول الأوروبية بالسماح باستقبال المزيد منهم.

كما حذرت المفوضية من مخاطر تهدد حياة المهاجرين داخل مراكز الإيواء القريبة من مواقع الاشتباكات جنوب طرابلس.

وتسببت المعارك بين القوات الموالية لحكومة الوفاق وتلك الموالية للمشير خليفة حفتر، والتي تقترب من دخول الشهر السابع، بسقوط نحو 1093 قتيلا وإصابة 5762 بجروح بينهم مدنيون، فيما قارب عدد النازحين 120 ألف شخص، بحسب وكالات الأمم المتحدة.