ندم مجدي حمدان على تأييد السيسي وفصله من الحزب

ندم مجدي حمدان على تأييد السيسي وفصله من الحزب

أصدر المكتب الإعلامي لحزب المؤتمر أمس، الإثنين، بيانا صحفيا أعلن فيه نتائج اجتماع المجلس الرئاسي للحزب، برئاسة الربان عمر المختار صميدة، رئيس الحزب، والذي تم عقده بمقر أمانة الحزب بمحافظة بورسعيد.

وقال صميدة إن الاجتماع ناقش المذكرة التي قدمها اللواء أمين عام الحزب، أمين راضي، الخاصة بظهور مجدي حمدان، أحد أعضاء الحزب، على قناة "الشرق"، المؤيدة لتنظيم الإخوان الإرهابي بتركيا، هاجم خلاله الدولة والرئيس والحكومة، وقرر المجلس الرئاسي للحزب بالإجماع، فصل مجدي حمدان نهائيا من الحزب لعدم اتفاقه مع قواعد ومبادئ الحزب.

وقال راضي، إن تصرف العضو المفصول هو تصرف فردي، لا يعبر من قريب أو بعيد عن الحزب، ومع ذلك وقد رفضها الحزب بالإجماع جملة وتفصيلا.

وأكد راضي دعم الحزب المطلق للدولة المصرية وللرئيس عبد الفتاح السيسي، الذي انتخب بأغلبية ساحقة من قبل الشعب المصري الذي يلتف حوله ويؤيد خطواته.

وأشار راضي إلى أن حمدان ليس قياديا في الحزب وإنما هو عضو عادي قد انضم قبل إجراء انتخابات المرحلة الأولى بفترة بسيطة جدا، وأنه لم يتقلد أية مناصب عليا في الحزب.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018