مصر: مقتل 16 عنصرا من الشرطة في تبادل إطلاق نار

مصر: مقتل 16 عنصرا من الشرطة في تبادل إطلاق نار

ارتفع عدد قتلى عناصر الأمن المصري، اليوم الجمعة، إلى 16، بينهم 6 ضباط على الأقل، في اشتباك مسلح، خلال محاولة اقتحام وكر للمسلحين في الجيزة، وفقا لوسائل إعلام محلية مصرية.

وداهم عناصر الأمن شقة لتنظيم كان قد أعلن مسؤوليته عن تصفية عناصر شرطة، وقضاة في منطقة القاهرة.

وذكرت مصادر أمنية أن من بين القتلى ستة ضباط على الأقل وإن أربعة من المتشددين أصيبوا.

وأضافت المصادر، أن أربعة متشددين أصيبوا في الاشتباكات التي وقعت عندما أطلق عدد من مسلحي حركة سواعد مصر (حسم)، التي أعلنت مسؤوليتها عن العديد من الهجمات في القاهرة ومحيطها خلال العام المنقضي، النار على قوة أمنية كانت متوجهة إلى مكان يختبئون به لإلقاء القبض عليهم.

وقال مصدر إن تعزيزات أمنية سقطت في كمين بالمنطقة وهو ما تسبب في زيادة الخسائر البشرية في صفوف الشرطة.

وقال الموقع الالكتروني، لصحيفة "الوطن" اليومية، المستقلة إن أحد الضباط القتلى يحمل رتبة عميد، بينما يحمل اثنان رتبة نقيب، ورابع رتبة مقدم وخامس رتبة رائد.

وقالت مصادر في وزارة الداخلية، إن عدد القتلى والمصابين في صفوف الشرطة قد يزيد. وأضافت أنّ المتشددين استخدموا متفجرات في الاشتباكات.

وتواجه الحكومة، تحديا أمنيا في محافظة شمال سيناء يمثله إسلاميون متشددون موالون لتنظيم الدولة الإسلامية، كثفوا هجماتهم على الجيش والشرطة وقتلوا مئات من أفرادهما منذ منتصف 2013.

وقالت وسائل إعلام، أن الاشتباك وقع مع خارجين عن القانون، والذين بادروا بإطلاق النار، مستخدمين سلاحا قاذفا للصواريخ من طراز "آر بي جي".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018