سيناء: مقتل مجندين و8 مسلحين في تبادل إطلاق النيران

سيناء: مقتل مجندين و8 مسلحين في تبادل إطلاق النيران
أرشيفية (أ ب)

أعلن الجيش المصري، صباح اليوم، الثلاثاء، مقتل اثنين من جنوده و8 مسلحين في سيناء، شمال شرقي البلاد، وذلك في البيان رقم 23، الذي يرصد تطورات العملية العسكرية "سيناء 2018" المتواصلة منذ شباط/ فبراير الماضي.

وقال البيان إن عمليات الجيش أسفرت على مدار الأيام الماضية (لم يحددها) عن "القضاء على 8 من العناصر التكفيرية المسلحة، إثر تبادل إطلاق النيران مع القوات خلال عمليات التمشيط والمداهمة في وسط وشمال سيناء".

وأكد البيان مقتل مجندين اثنين وإصابة ضابط و3 مجندين آخرين، أثناء عمليات الاشتباك وتطهير البؤر الإرهابية.

وأضاف أن القوات الجوية قامت بـ "استهداف وتدمير سيارتين محملتين بكميات من أسلحة وذخائر بعد توافر معلومات استخباراتية تفيد بمحاولة اختراقهما الحدود الغربية (المتاخمة مع ليبيا)".

أشار إلى توقيف 64 فردا من المطلوبين جنائيا والمشتبه بهم، و578 فردا من جنسيات مختلفة (لم يحددها) أثناء محاولتهم الهجرة غير الشرعية، و27 فردا من جنسيات مختلفة (لم يحددها) أثناء محاولتهم التسلل عبر الحدود.

واستنادا إلى البيانات العسكرية السابقة، يرتفع عدد القتلى إلى 286 مسلحا، بخلاف 37 عسكريا، وعدد الموقوفين إلى 5179 شخصا (تم الإفراج عن عدد كبير منهم دون الإعلان بشكل نهائي) منذ بدء العملية الشاملة بالبلاد حتى الساعة 9:30 (توقيت القدس).

وأوضح بيان الجيش أنه تم اكتشاف وتفجير 15 عبوة ناسفة تمت زراعتها لاستهداف القوات على محاور التحرك المختلفة، إضافة إلى تدمير 80 وكرا عثر بداخلها على عبوات ناسفة وذخائر وكتب تدعو للفكر التكفيري.

كما أشار إلى اكتشاف مخزن تحت الأرض مغطى بالرمال في المنطقة الصحراوية جنوب مطروح (غربي مصر) عثر بداخله على كميات من الأسلحة والذخائر.

وانطلقت العملية العسكرية الأحدث في ظل حالة الطوارئ التي بدأت بكافة أنحاء البلاد في أبريل / نيسان2017، وتم تجديدها للمرة الرابعة منتصف الشهر الماضي لمدة 3 أشهر أخرى.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018