السلطات المصرية تُحذر الحجاج من الحديث بالأمور السياسية

السلطات المصرية تُحذر الحجاج من الحديث بالأمور السياسية
أرشيفية (أ ب)

قال وزير الأوقاف المصري، محمد مختار جمعة، اليوم الأحد، محذرًا الأئمة الذاهبين لأداء مناسك الحج خلال البعثة المصرية، إنه لا يجب أن يتحدث أي إمام في السياسة خلال تواجدهم بالأراضي السعودية.

وجاءت كلمة جمعة خلال مؤتمر صحفي بالقاهرة، خلال مؤتمر صحفي بالقاهرة نقلته وسائل إعلام محلية بينها بوابة صحيفة الأهرام المملوكة للدولة.

وأشار جمعة إلى أن البعثات الرسمية لها هدف واحد هو خدمة الحجاج و"تمثيل مصر" دون الحديث في السياسة.

وأكد جمعة على ضرورة الالتزام بعدم الحديث في السياسة أو الإجابة عن أي سؤال متعلق بها، وعدم الدخول في جدال ديني مع أي وفود من دول أخرى.

وشدد على أن توجيهات المملكة العربية السعودية في كل ما يتصل بالنظام واجبة التنفيذ، مشيرًا إلى أن البعثة المصرية الرسمية هي الوحيدة التي تصطحب معها "علماء ووعاظ".

ودائما ما تؤكد السلطات السعودية على ضرورة أن تكون فريضة الحج عبادة وتقديس فقط، ولا مكان فيها لمناقشة الأجندات السياسية.

وحسب تصريحات رسمية، فإن حصة مصر في الحج هذا العام تبلغ 78 ألف حاج، أعلنت السلطات المصرية أنها وفرت لها كامل الاستعدادات لتوفير رعاية مناسبة لهم خلال الرحلة المباركة.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018