السيسي يُصادق على "بيع الجنسية" مقابل وديعة 7 مليون جنيه

السيسي يُصادق على "بيع الجنسية" مقابل وديعة 7 مليون جنيه
(أرشيفية - أ ب)

أعلنت صحيفة "الأخبار" التابعة للنظام المصري، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، صادق، اليوم الأربعاء، على القانون المثير للجدل الذي ينص على تنظيم إجراءات منح الجنسية المصرية للأجانب مقابل وديعة بنكية.

وقالت الصحيفة إن السيسي وافق على القانون الذي أقره مجلس النواب (البرلمان) بشأن دخول وإقامة الأجانب بالأراضي المصرية، ومنح بعضهم الجنسية بنظام الوديعة، وبهذا يكون قد تم تمرير القانون بشكل نهائي، حيث يعد تصديق الرئيس والنشر في الجريدة الرسمية، هو الخطوة الأخيرة في إدخال القانون حيز التنفيذ.

ووافق البرلمان المصري في 16 تموز/يوليو الماضي، على تشريع ينظم دخول وإقامة الأجانب ومنح الجنسية، بما يتضمن منح الأجنبي المقيم بالبلاد الجنسية مقابل وديعة في أحد البنوك المصرية لا تقل عن 7 ملايين جنيه (نحو 393 ألف دولار)، بهدف دعم الاستثمار.

ورفض عدد من نواب البرلمان القانون، بينهم العضو اليساري هيثم الحريري الذي قال آنذاك، إن الجنسية بهذا القانون ستكون "سلعة تباع وتشتري"، وهو ضمن اتهامات ينفيها رئيس البرلمان على عبد العال.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018