السلطات المصرية تعتقل امرأة أرادت بيع طفلها عبر "فيسبوك"

السلطات المصرية تعتقل امرأة أرادت بيع طفلها عبر "فيسبوك"
(pixabay)

أعلنت السلطات المصرية، اليوم السبت، اعتقال مواطنة حاولت بيع طفلها قبل ولادته عن طريق نشر إعلان على صفحتها الخاصة في موقع "فيسبوك".

وكانت هيئة حكومية مصرية تُدعى "المجلس القومي للطفولة والأمومة" قد بلّغت، يوم الخميس الماضي، عن منشور على موقع "فيسبوك" اتطلعت عليه، كتبته المدعوة هناء محمد، من منطقة الإسكندرية، بشأن نيتها التخلي عن طفلها الذي تبقى أسبوعين على ولادته، للتبني.

وبحسب ما تناقلته وسائل إعلام مصرية، فإن الشرطة ألقت القبض على الأم والأب المتهمين بالقضية.

وقالت صحيفة "الوطن نيوز" أن مراسلها تواصل مع الأم التي كتبت منشورها على مجموعة للتبني على "فيسبوك"، في 30 آب/أغسطس الماضي، حيث أخبرته أنها تنوي "بيع" طفلها مقابل 20 ألف جنيه (نحو 1120 دولار).

وعزت محمد قرارها بيع جنينها لـ"الظروف المعيشية الصعبة التي تمر بها العائلة"، وهو قرار مشترك اتخذته بمساعدة زوجها، بحسب ما نقلته الصحيفة. 

وأشار الزوجان في حديثهما مع الصحيفة، إلى أنهما على كامل الاستعداد للتخلي عن الطفل مقابل استلام المبلغ قبل تسليمه، واشترطا أن تتواجد الأم المتبنية ساعة الولادة.