محلل عسكري بريطاني يسخر من "انجازات" الغزاة: اللقطات التي عرضوها لطائرات عراقية تشير الى انها اهداف هيكلية

محلل عسكري بريطاني يسخر من "انجازات" الغزاة:  اللقطات التي عرضوها لطائرات عراقية تشير الى انها اهداف هيكلية

قال المحلل العسكري البريطاني بول بيفر، اليوم الاثنين، ان الطائرات العراقية التي دمرتها قنابل امريكية في تسجيل تلفزيوني عرض اليوم في المؤتمر الصحفي اليومي للقوات الامريكية بشان الحرب في العراق تبدو وكأنها اهداف هيكلية.

وقال الناشر السابق لمجلة جينز للشؤون الدفاعية "يدهشني قيامهم بعرض هذه الصور على ا شاشات التلفزيون." وقال ان هذه الطائرات تبدو للعين المدربة انها تنتمي لانواع سابقة تلتها عدة اجيال لاحقة.

وقال بيفر لتلفزيون هيئة الاذاعة البريطانية ان الطائرات الثلاث التي عرضت اثناء انفجارها في لقطات تلفزيونية بالابيض والاسود بعد ان اصابتها مقاتلات امريكية، تبدو كما لو كانت طائرات هوكر هنتر البريطانية وطائرات ميج عتيقة سوفيتية التصميم ثم نوع اخر من طائرات السوخوي الاحدث نسبيا.

وقال بيفر ان الطائرات ظهرت في اللقطات رابضة على مدرج الاقلاع مما يشير الى ان العراقيين قد وضعوها عن عمد كأهداف هيكلية. واضاف ان طائرات هنتر "كانت في الخدمة اثناء المملكة العراقية في الخمسينات."

يشار الى ان العراق كان استخدم اسلوب الطائرات الهيكلية خلال حرب الخليج، عام 1991، ايضا. وتبين ان الكثير من "الاهداف" التي تحدث الاميركيون عن قصفها لم تكن الا هياكل هدفت الى تمويه الغزاة.