كمين لحافلة شرطة تحمل 38 سجينا عراقياً يسفر عن هروبهم جميعا

كمين لحافلة شرطة تحمل 38 سجينا عراقياً يسفر عن هروبهم جميعا

قال مصدر في الشرطة العراقية اليوم الجمعة ان 38 سجينا هربوا عندما هاجم رجال المقاومة حافلة كانت تنقلهم من سجن أبو غريب الى العاصمة بغداد.

واضاف المصدر الذي يعمل في الشرطة العراقية والذي طلب عدم نشر اسمه ان "مسلحين مجهولين هاجموا حافلة من نوع دايو للشرطة العراقية تحمل 38 سجينا كانت قادمة من سجن أبو غريب باتجاه العاصمة بغداد."

وقال ان الهجوم الذي وقع مساء الخميس "اسفر عن تحرير كل السجناء وهربهم وسرقة سلاح افراد الحماية من الشرطة."

واكد المصدر ان المهاجمين "لم يقتلوا افراد الحماية من الشرطة وعددهم ثلاثة بل اكتفوا بضربهم ضربا مبرحا وقاموا بعد ذلك بسرقة ثلاثة رشاشات كلاشينكوف كانت بحوزتهم."

وقال المصدر "العملية التي حدثت قرب جسر بن حيان على الخط السريع في منطقة حي العدل (الضاحية الغربية لمدينة بغداد) كانت كمينا نصب من قبل المهاجمين وان اغلب السجناء الذين هربوا من العراقيين والبعض منهم يحمل جنسيات عربية."

واضاف المصدر ان عمليات بحث مكثفة قامت بها دوريات ومفارز الشرطة اعقبت هذا الحادث "اسفرت عن القاء القبض على عشرة افراد.. منهم ستة عراقيين والاربعة الاخرين مصريين وكان بحوزة احدهم احد الرشاشات التي سرقت من افراد الحماية من الشرطة العراقية."

ولم يعط المصدر اي معلومات حول طبيعة هؤلاء السجناء او سبب نقلهم من سجن أبو غريب الى مكان آخر في مدينة بغداد.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018