مقتل 13 عراقياً والعثور على 12 جثة، ومقتل إثنين من جنود الإحتلال الأمريكي

مقتل 13 عراقياً والعثور على 12 جثة، ومقتل إثنين من جنود الإحتلال الأمريكي

قتل 13 عراقيا على الأقل، وإثنان من جنود الإحتلال الأمريكي في سلسلة مواجهات وتفجيرات هزت أرجاء متفرقة من العراق.

وقال مصدر بوزارة الداخلية العراقية إن أربعة من القتلى سقطوا إثر انفجار قذائف هاون على منطقة المحمودية جنوب بغداد، في حين عثر على 12 جثة في العاصمة.

ففي المحمودية (30 كلم جنوب)، أعلن المصدر مقتل أربعة مواطنين وإصابة 13 آخرين بجروح في سقوط ست قذائف هاون على ثلاثة منازل في حي الجزائر وسط البلدة.

وفي حي العامل جنوب بغداد اغتال مسلحون مجهولون مصطفى عبد فرحان إمام وخطيب مسجد الأقطاب الأربعة. كما قتلت امرأة ورجل, فيما أصيب شخصان آخران بجروح خلال اشتباكات وقعت بعد عصر السبت بين مجهولين وقوات الأمن في العامرية غرب بغداد.

كما أصيب أربعة من "مغاوير الشرطة" ومدني بجروح بانفجار سيارة مفخخة استهدفت دوريتهم في حي الضباط بمدينة سامراء. وفي نفس الوقت قتل شخصان بانفجار عبوة ناسفة في بلد روز وأصيب ثلاثة آخرون بجروح.

كما قتل أربعة مدنيين وأصيب اثنان آخران بجروح عندما انفجرت عبوة ناسفة لدى مرور حافلة ركاب يستقلونها في أحد أحياء شرق بغداد. وسبق الانفجار قيام مسلحين بإطلاق نار على نقطة تفتيش للشرطة بالمنطقة ذاتها أسفر عن إصابة شرطي بجروح.

إلى ذلك، عثر على جثة تحمل آثار تعذيب قرب مسجد في منطقة السيدية جنوب بغداد، فيما تسلم مستشفى اليرموك 11 جثة مجهولة الهوية عثر على تسع منها في حي الخضراء غرب بغداد. وأصبح عدد الجثث التي عثر عليها في بغداد منذ الأحد الماضي يناهز السبعين.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018