مقتل 11 عراقيًا في عملية انتحارية داخل مسجد في بغداد

مقتل 11 عراقيًا في عملية انتحارية داخل مسجد في بغداد

قالت الشرطة إن 11 على الأقل قتلوا بينما أصيب أكثر من 20 آخرين في تفجير انتحاري بمسجد للشيعة في العاصمة العراقية.

ووقع الانفجار في مسجد بُراثا بشمال بغداد، حيث سبق وقتل 90 شخصا في تفجير انتحاري ثلاثي في 7 أبريل/نيسان الماضي.

وكان تفجير الجمعة هو أول هجوم رئيسي في بغداد منذ العملية الأمنية الضخمة التي بدأت الأربعاء.

وكانت الحكومة تخشى من عمليات انتقامية بعد مقتل الزعيم أبو مصعب الزرقاوي.

وكان الزرقاوي - المطلوب الأول في العراق - قد قتل الأسبوع الماضي في ضربة جوية امريكية شمال بعقوبة. وتعهدت بيانات على الإنترنت منسوبة لجماعته المتشددة بالانتقام.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن مصدر أمني قوله إن الشرطة تحقق فيما إذا كان منفذ تفجير اليوم الجمعة قد تخفى مجددا في زي امرأة، أو في شكل إمام حتى يتلافى الإجراءات الأمنية.

وكان من بين الإجراءات الأمنية الجديدة في بغداد فرض حظر على السيارات أيام الجمعة - بهدف الحيلولة دون وقوع مثل تلك الهجمات.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018