الحريري يلتقي نصر الله

الحريري يلتقي نصر الله

اتفق رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري مع الامين العام لحزب الله حسن نصر الله على "تفعيل العمل الحكومي"، وذلك في اول لقاء بينهما منذ حوالى العام، بحسب ما ذكر بيان صادر عن مكتب الحريري الثلاثاء.

واوضح البيان ان الحريري زار نصر الله في منزله في الضاحية الجنوبية ليل الاثنين، وبحث معه "التطورات المحلية والاقليمية والدولية". واشار البيان الى ان "وجهات النظر كانت متطابقة، والاجواء ايجابية (...) واتفق الطرفان على اهمية تفعيل العمل الحكومي".

وتعيش البلاد تهدئة سياسية منذ تشكيل حكومة وحدة وطنية يشارك فيها حزب الله برئاسة الحريري في تشرين الثاني/نوفمبر 2009. الا ان العمل الحكومي يسير ببطء بسبب عمق الانقسامات داخل مجلس الوزراء.

وهو اللقاء الثالث بين الرجلين منذ احداث السابع من ايار/مايو 2008 التي قتل فيها اكثر من مئة شخص في معارك في الشارع بين انصار الاكثرية النيابية بزعامة الحريري وانصار حزب الله.

والتقى الحريري ونصر الله للمرة الاخيرة في 26 حزيران/يونيو 2009.

وجاء اجتماع الامس بعد اسبوع على الهجوم الاسرائيلي على قافلة بحرية محملة بالمساعدات متجهة الى قطاع غزة لكسر الحصار الاسرائيلي والذي ندد به لبنان الرسمي والحزب الشيعي بشدة.

كما جاء عشية جولة خارجية للحريري بداها الثلاثاء من الاردن وتشمل السعودية ومصر.