الرئيس اليمني يؤكد تصميمه على مكافحة القاعدة

الرئيس اليمني يؤكد تصميمه على مكافحة القاعدة

عبر الرئيس اليمني علي عبد الله صالح عن تصميمه على مكافحة شبكة القاعدة التي يتزايد نشاطها في البلاد وذلك في خطاب القاه الاحد في مناسبة ذكرى الثورة اليمنية عام 1962.

 

وقال صالح في خطاب نشرته وسائل الاعلام الرسمية "إن الإرهاب آفة أبتلي بها العالم ونحن ملتزمون بالحرب على الإرهاب من منطلق قناعتنا الوطنية ونتحمل مسؤولية التصدي لهذا الخطر الذي أضر باقتصادنا الوطني وأساء لسمعة ديننا وبلادنا وأمتنا".

 

واضاف "أن العناصر المتطرفة والإرهابية الضالة من تنظيم القاعدة العدوة لنفسها ودينها ووطنها عملت على الإضرار بمصالح الشعب والوطن وتعطيل التنمية والإضرار بالسياحة والاستثمار في بلادنا وعاثت في الأرض فساداً مما لا مناص من مواجهته والتغلب عليه بكل الوسائل إحقاقاً للحق وإزهاقاً للباطل وتأميناً للبلاد والعباد وحماية للحياة ومنجزاتها ومكتسباتها الغالية".

 

ويحتفل اليمن الاحد بذكرى ثورة 26 ايلول/سبتمبر 1962 التي انهت حكم الائمة في القسم الشمالي من البلاد وادت الى ولادة الجمهورية.

 

وقد صعد جناح شبكة القاعدة في اليمن في الاشهر الماضية من هجماته ضد الشرطة والقوات المسلحة في عدة مناطق في شرق وجنوب شرق البلاد.

 

وتولى في الاونة الاخيرة السيطرة على مدينتين قبل ان تطرده منهما القوات الامنية بحسب صنعاء.