استشهاد محمود مجذوب القائد العسكري للجهاد الاسلامي في لبنان وشقيقه بانفجار مفخخة في مخيم صيدا

استشهاد محمود مجذوب القائد العسكري للجهاد الاسلامي في لبنان وشقيقه بانفجار مفخخة في مخيم صيدا

أعلنت حركة الجهاد الاسلامي ومصادر طبية عن استشهاد محمود مجذوب القائد العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في لبنان متأثرا بجراح أصيب بها صباح أمس الجمعة في عملية اغتيال وقعت في مخيم صيدا بلبنان، كما استشهد شقيقه نضال.

وقالت مصادر لبنانية محلية انه تم زرع سيارة مفخخة أمام منزل مجذوب في مخيم صيدا وانفجرت أثناء خروجه من المنزل هو وشقيقه نضال، وأصيب القائد العسكري بجراح خطيرة استشهد متأثرا بها في وقت لاحق.

ويشار إلى أن هذه هي المحاولة الثالثة لاغتيال مجذوب والذي يعتبر القائد العسكري للجهاد الإسلامي في لبنان.

ونقلت مصادر إعلامية في الجهاد عن ممثل الجهاد الإسلامي في لبنان، أبو عماد الرفاعي، قوله "إن العدو الصهيوني يتحمل مسؤولية هذه الجريمة" ... مشيراً إلى أن المجذوب قد تعرض في ال 1999 لمحاولة اغتيال نجا منها وأصيب فيها ابنه.

كما حمل زياد النخالة نائب الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين إسرائيل المسؤولية عن هذه العملية. وقال النخالة في تصريح له إن الجريمة لن تمر دون رد من قوي من قبل الحركة. وأضاف "أن العدو الصهيوني هو الخاسر الوحيد من نقل المعركة خارج فلسطين"، على حد تعبيره.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018