الرئيس المصري يصل الى دمشق لاجراء مباحثات مع نظيره السوري

الرئيس المصري يصل الى دمشق لاجراء مباحثات مع نظيره السوري

وصل الرئيس المصري حسني مبارك الى العاصمة السورية دمشق في زيارة عمل قصيرة لاجراء مباحثات مع نظيره السوري بشار الاسد حول اخر مستجدات الاوضاع في
المنطقة وخصوصا الوضع في العراق يعد انهيار النظام.وقالت مصادر دبلوماسية عربية ان مباحثات القمة التي تعقد بين الرئيسين ستتركز المباحثات على العلاقات السورية الامريكية في ضوء الاتهامات والتهديدات التي وجهها مسؤولون في الادارة الامريكية الى سوريا مؤخرا حول امتلاك سوريا اسلحة تدمير شامل وايواء عدد من المسؤولين في النظام العراقي الامر الذي نفته سوريا.

وقد سبقت القمة اتصالات بين الجانبين حيث اوفد الرئيس السوري وزير خارجيته فاروق الشرع الى القاهرة يوم الخميس الماضي وسلم الرئيس مبارك رسالة تتعلق بالتطورات في المنطقة والاتصالات التي اجراها كل طرف على الصعيدين العربي والدولي بشان العراق ما بعد صدام.

وتاتي القمة ايضا قبيل جولة من المتوقع ان يقوم بها وزير الخارجية الامريكي كولن باول الى المنطقة من ضمنها دمشق والقاهرة

وكانت اخر قمة ثنائية قد انعقدت بين الرئيسين في شرم الشيخ في فبراير الماضي.