السعودية تحمل "عناصر داخل لبنان" المسئولية على العدوان الاسرائيلي على لبنان

السعودية تحمل "عناصر داخل لبنان" المسئولية على العدوان الاسرائيلي على لبنان

ألقت السعودية باللوم على "عناصر" في داخل لبنان ومن يقف وراءها في التدهور الأمني مع إسرائيل، وهو ما اعتبر انتقادا صريحا على غير العادة موجها إلى حزب الله وأنصاره في طهران.

وقال بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) الخميس إن الرياض "تود أن تعلن بوضوح أنه لا بد من التفرقة بين المقاومة الشرعية وبين المغامرات غير المحسوبة التي تقوم بها عناصر داخل الدولة ومن وراءها، دون رجوع إلى السلطة الشرعية في دولتها ودون تشاور أو تنسيق مع الدول العربية".

وأضاف البيان "أن المملكة ترى أن الوقت قد حان لأن تتحمل هذه العناصر وحدها المسؤولية الكاملة عن هذه التصرفات غير المسؤولة وأن يقع عليها وحدها عبء إنهاء الأزمة التي أوجدتها".

وقال البيان الذي كرر مساندة السعودية للمقاومة الفلسطينية واللبنانية للاحتلال الإسرائيلي، إن "هذه العناصر توجد بذلك وضعاً بالغ الخطورة يعرض جميع الدول العربية ومنجزاتها للدمار دون أن يكون لهذه الدول أي رأي أو قول".

وتأتي هذه التصريحات قبل وقت قصير من اجتماع يعقده مجلس الأمن الدولي اليوم الجمعة لبحث التطورات في لبنان وإسرائيل.

كما يعقد وزراء الخارجية العرب اجتماعا طارئا السبت في القاهرة لبحث التصعيد الإسرائيلي ضد لبنان وفلسطين

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018