الشرع يبحث مع وفد التجمع والقوى الوطنية المستجدات في المنطقة

الشرع يبحث مع وفد التجمع والقوى الوطنية المستجدات في المنطقة

بحث السيد فاروق الشرع، نائب رئيس الجمهورية العربية السورية، خلال استقباله وفد التجمع والقوى الوطنية في الداخل، برئاسة د.عزمي بشارة المستجدات في المنطقة، وخصوصا تداعيات العدوان الاسرائيلي على لبنان والاوضاع في الاراضي الفلسطينية المحتلة.

وقد استمع السيد الشرع من الوفد الفلسطيني الى شرح موضوعي وتقييم شامل لتداعيات الاحداث الاخيرة وانعكاساتها بعيدة المدى. وكانت وجهات النظر متفقة على ان التطورات في منطقة الشرق الاوسط لا تسير وفق الرغبات والنوايا الاميركية الاسرائيلية، وان السلام العادل والشامل الذي ينهي الاحتلال الاسرائيلي وحده الكفيل بتحقيق الامن والاستقرار في المنطقة.

وجدد الشرع دعم سورية لنضال الشعب الفلسطيني في الاستقلال واقامة دولته على ترابه الوطني، مؤكدا أهمية تعزيز وحدة الصف الفلسطيني ونبذ الخلافات واجهاض المحاولات الهادفة للايقاع بين ابناء الوطن الواحد.

من جانبه عبر د.بشارة عن تقدير الشعب الفلسطيني لسورية، مشيرا الى ان حملات الافتراء والضغوط التي تتعرض لها سورية هي بسبب مواقفها القومية المشرفة ورفضها لمنطق الاملاءات والرضوخ لمشيئة القوى الخارجية التي لا تكن اى خير للمنطقة وشعوبها.

وقد حضر اللقاء الدكتور فيصل كلثوم مدير مركز الدراسات والبحوث الاستراتيجية بجامعة دمشق.

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019