بغداد تتعرض لقصف صاروخي هو الاعنف من بدء العدوان ويوم دام لقوات التحالف الأنغلو - أمريكي في جنوب العراق

بغداد تتعرض لقصف صاروخي هو الاعنف من بدء العدوان ويوم دام لقوات التحالف الأنغلو - أمريكي في جنوب العراق


اسفر سقوط صاروخ امريكي على حافلة ركاب في الاراضي السورية المحاذية للحدود مع العراق عن وقوع عدد من القتلى والجرحى..وافادت المعلومات ان انفجار الصاروخ ادى الى استشهاد خمسة مواطنين على اقل تقدير

يذكر ان اربعة طلاب اردنيين كانوا قد استشهدوا مؤخرا بينما كانوا قرب مدينة الموصل في طريق عودتهم برا من بغداد الى عمان عن طريق دمشق.

على صهيد اخر، تشير تقديرات الاحوال الجوية للأيام القريبة القادمة ان منطقة الشرق الاوسط والعراق بشكل خاص سيتعرض لعاصفة قوية اليوم الاثنين وربما تستمر ليومين .

وتقول المصادر ان هذه العاصفة ستتسبب برياح عاتية وغبار كثيف من الارجح ان يعيق الحوامات الامريكية والبريطانية وخاصة في عمليات تقدم الجيوش الامريكية والبريطانية نحو المدن العراقية..

في غضون ذلك، تعرضت العاصمة العراقية اليوم الاثنين الى قصف صاروخي عنيف في عدة مناطق بوسط بغداد هو الاقوى من بين الانفجارات التي تعرضت لها العاصمة العراقية منذ بدء العدوان الامريكي البريطاني فجر الخميس الماضي.وكانت بغداد تعرضت الى قصف متواصل مساء يوم امس واستمر طيلة ساعات الصباح . في غضون ذلك واصلت المقاومة العراقية تصديها للغزاة واعاقة تقدمهم حيث اعترفت المصادر العسكرية الامريكية والبريطانية بتكبد قواتهم العديد من الخسائر

وتفيد الانباء بان اشتباكات عنيفة تشهدها شبه جزيرة الفاو حيث تبدى تظهر المقاومة العراقية بسالة في الدفاع عن وطنها، ( القوات الغازية كانت قد زعمت سقوطها منذ يوم الجمعة!!) .

وفي بلدة أم قصر واجهت القوات الأمريكية - البريطانية مقاومة شرسة فيما تحدثت الأنباء الواردة من الجنوب العراقي عن معارك بالسلاح الابيض تدور بين القوات الغازية والمقاومة العراقية من منزل الى منزل وعن مقاومة شديدة يبديها العراقيون المدافعون عنها.واعترفت مصادر عسكرية غربية بأن هناك هجوماً عراقياً مضاداً شمال غرب أم قصر.

يشار هنا الى ان بيان عسكري عراقي كان قد ابلغ عن قتل 25 حنديا أمريكيا جنوب العراق..في حيم عرض تلفزيون العراق جثث بعض الجنود الامريكيين مما اضطر الولايات المتحدة الاعتراف بسقوط 11 قتيلا بين صفوفها بعد ان استمرت بنفي سقوط أي من جنودها.

وفي مؤتمر صحفي عقده طه ياسين رمضان نائب رئيس الجمهورية العراقية قال ان العراق سيعامل الأسرى بناء على ميثاق جنيف الخاص باسرى الحرب.كما أعلن وزير الدفاع العراقي عن تدمير 10 دبابات أمريكية و25 ناقلة عسكرية.

وفي المؤتمر الصحفي الذي عقده طه رمضان قال ان الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، قام بتنفيذ رغبة الادارة العدوانية الأمريكية-البريطانية حين سحب القوات الدولية من المنطقة المنزوعة السلاح على الحدود العراقية الكويتية، وحين أبطل مذكرة التفاهم بين العراق والأمم المتحدة.وأشار انه كان على الأمين العام للأمم المتحدة ان يتصرف حسب رأي الأغلبية لو كان أمينا على مهمته.