حفيد غاندي يحث الفلسطينيين على الزحف الى ديارهم

حفيد غاندي يحث الفلسطينيين على الزحف الى ديارهم

حث حفيد الزعيم الهندي الراحل المهاتما غاندي اللاجئين الفلسطينيين اليوم الاحد على الزحف الى ديارهم من الاردن في كتلة واحدة حتى لو قتل الاسرائيليون 200 منهم لإحداث صدمة تجبر العالم على الانتباه.

واقترح أرون غاندي الذي ساعدت حملة جده السلمية على إنهاء سيطرة بريطانيا على شبه القارة الهندية على البرلمان الفلسطيني تنظيم مسيرة سلمية من 50 ألف لاجيء عبر نهر الاردن وقال ان على أعضاء البرلمان قيادة المسيرة.

وأضاف متسائلا "ما الذي سيحدث؟ .. ربما يطلق الجيش الاسرائيلي النار ويردي الكثيرين قتلى .. قد يقتلون 100 .. قد يقتلون 200 رجل وامرأة وطفل .. من شأن ذلك أن يصدم العالم. وسيستيقظ العالم ويتساءل عما يجري."

وقال في مدينة رام الله بالضفة الغربية "هذا هو نمط الاجراءات الملهبة للعواطف التي ينبغي اتخاذها."

وقال غاندي الذي يقوم بزيارة تضامنية الى الاراضي الفلسطينية ان فكرته قد تكون "مجنونة".

وقارن الاحتلال الاسرائيلي للضفة الغربية وغزة بالمعاملة التي كان يلقاها السود في ظل نظام الاقلية البيضاء السابق في جنوب أفريقيا قائلا ان ما يحدث للفلسطينيين "أسوأ عشر مرات".

ويعد مصير اللاجئين واحدا من أعقد النزاعات في صراع الفلسطينيين الطويل الامد مع اسرائيل.