حمام الدم في العراق: مقتل 151 عراقياً وإصابة 87 آخرين ومقتل7 من جنود الإحتلال..

حمام الدم في العراق: مقتل 151 عراقياً وإصابة 87 آخرين ومقتل7 من جنود الإحتلال..

شهد العراق يوم أمس الأحد موجة جديدة من أعمال العنف، أسفرت عن مقتل وجرح العشرات في العاصمة بغداد ومناطق متفرقة كان أبرزها الهجومين الانتحاريين اللذين استهدفا مجندين للشرطة وأسفرا عن مقتل 35 على الأقل وإصابة نحو خمسين آخرين.

وقالت مصادر أمنية إن انتحاريين يرتديان أحزمة ناسفة فجرا نفسيهما وسط تجمع للمتطوعين في الشرطة قرب مقرها في ساحة النسور بحي القادسية غربي بغداد.

وأضاف المصدر أن أغلب الضحايا هم من المتطوعين وبينهم عدد من أفراد الشرطة. واستهدف مركز تطوع ساحة النسور مرات عدة في السابق وراح ضحية الهجمات عدد كبير من المجندين.

وفي هجمات أخرى قتل ثلاثة أشخاص وأصيب 15 من بينهم طلاب عندما انفجرت سيارة ملغومة قرب مدرسة ابتدائية في اليوسفية جنوبي بغداد. وفي حي الكرادة بوسط العاصمة قتل شخصان وأصيب أربعة بانفجار سيارة ملغومة أخرى.

كما ذكرت الشرطة أن شخصين قتلا وأصيب 13 في انفجار قنبلة على جانب الطريق بحي الرضوانية بجنوب بغداد. وفي طريق بحي المعالف جنوبي العاصمة أيضا انفجرت قنبلة مما أسفر عن إصابة خمسة بجروح.

وفي اللطيفية جنوبي بغداد قتل 14 عراقيا وخطف نحو سبعين آخرين. ولاتزال الشرطة تبحث عن الأشخاص الذين اختطفوا بعد إيقاف مسلحين لثلاث حافلات صغيرة كانت تقلهم.

وفي الموصل عثرت الشرطة على 12 جثة مجهولة الهوية، فيما عثر على ست جثث أخرى في مناطق متفرقة من بعقوبة قتل أصحابها بالرصاص. وعثرت الشرطة أيضا على جثتين مصابتين بالرصاص ببلدة المحاويل جنوبي بغداد.

وفي نبأ لاحق اعلنت الشرطة العراقية انها عثرت على 75 جثة في بغداد وبعقوبة يوم الاحد.

ووجدت الشرطة جثث 25 شخصا قتلوا رميا بالرصاص في العاصمة، بينما تم العثور على 50 جثة اخرى ملقاة وراء مكاتب شركة الكهرباء في بعقوبة..

وفي سياق متصل، قالت وزارة الدفاع البريطانية في لندن يوم الاحد ان اربعة من جنود الإحتلال البريطاني قتلوا واصيب ثلاثة اخرون بجروح بالغة في هجوم على زورق دورية في مدينة البصرة بجنوب العراق.

وقالت الوزارة في بيان لم يتضمن مزيدا من التفاصيل ان الزورق هوجم في شط العرب.

وابلغ متحدث باسم جيش الإحتلال البريطاني هيئة الاذاعة البريطانية بأن الزورق تعرض لانفجار قنبلة بدائية.

وقال الكابتن تين دنلوب المتحدث باسم القوات المتعددة الجنسيات في جنوب العراق "استخدام العبوات الناسفة البدائية منتشر في العراق...لكن ما هو غير مألوف هذه المرة هو أنها استهدفت زورقا".

وفي تطور آخر أعلن جيش الإحتلال الأميركي موت ثلاثة من جنوده متأثرين بجروح أصيبوا بها جراء ما وصفه بعمل "معاد" في محافظة الأنبار السبت الماضي.

وبذلك يرتفع إلى 2844 عدد جنود الإحتلال الأميركيين الذين قتلوا في العراق استنادا إلى أرقام وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون).

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018