رئيس الوزراء الأردني يستقبل نواب التجمع ويؤكد حرص الاردن على ادامة التواصل مع المواطنين العرب

رئيس الوزراء الأردني يستقبل نواب التجمع ويؤكد حرص الاردن على ادامة التواصل مع المواطنين العرب

استقبل رئيس الحكومة الأردنية، الدكتور معروف البخيث، في مكتبه في مقر رئاسة الوزراء الأردنية، بعد ظهر اليوم السبت، نواب التجمع الوطني الديموقراطي، الدكتور عزمي بشارة والدكتور جمال زحالقة وواصل طه.وقدم نواب التجمع للدكتور البخيت التهاني بمناسبة تكليفه برئاسة الوزراء.

وتباحث رئيس الوزراء الأردني مع ضيوفه في قضايا اقليمية وسياسية، وقضايا تهم المواطنين العرب في الداخل، كالحج والعمرة والدراسة في الجامعات الأردنية وتوثيق العلاقة مع الأردن وشعبه في المرحلة القادمة.

كما اكد نواب التجمع تضامنهم مع الأردن في محنته التي مر بها مع جريمة التفجيرات التي تعرضت لها مدينة عمان مؤخراً.

واكد الدكتور معروف البخيت حرص الاردن على ادامة التواصل مع المواطنين العرب في الداخل للوقوف على احتياجاتهم وتقديم جميع التسهيلات لهم .

وقالت وكالة الانباء الأردنية "بترا" ان البخيت استعرض الجهود التي يبذلها الاردن لاستئناف المفاوضات السياسية بين الفلسطينيين والاسرائيليين ولتنفيذ خارطة الطريق التي تهدف الى اقامة الدولة الفلسطينية وانهاء الاحتلال الاسرائيلي مؤكدا ان اقامة الدولة الفلسطينية هي مصلحة اردنية مثلما هي مصلحة فلسطينية.

وقال النائب الدكتور عزمي بشارة في تصريح لوكالة الانباء الاردنية اننا عبرنا عن تضامنا وتكاتفنا مع الشعب الاردني جراء المحنة التي مر بها معربا عن ثقته بان المجتمع ومؤسساته سيخرجون اقوى مما كانوا.

وبشان المشاركة العربية في الانتخابات الاسرائيلية المقبلة قال الدكتور بشارة لوكالة "بترا" اننا نتعبر رفع نسبة التصويت بمثابة التحدي الاساسي بالنسبة للمواطنين العرب في الداخل لانها سترتفع في الوسط اليهودي فلا يجوز ان تصل، كما اتوقع، بين75 الى80 بالمائة في الوسط اليهودي وان تبقى تتراوح في الوسط العربي بحدود ال60 بالمائة لانه في مثل هذه الحالة فان العرب يقزمون قدرتهم على التاثير. وقال يهمنا ان يخرج العرب للتصويت لان رفع نسبة المشاركة العربية سيسهم في رفع قوة وتاثير القوى الوطنية وتمثيلها البرلماني وبما يسهم في زيادة التاثير السياسي والحفاظ على الهوية الوطنية والتعبير عن المواقف السياسية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018