مسلحون عراقيون يهددون بقتل صحفي بريطاني

مسلحون عراقيون يهددون بقتل صحفي بريطاني

خطف ملسحون عراقيون صحافيا بريطانيا في مدينة البصرة وهددوا بقتله اذا لم تنسحب القوات الأمريكية من النجف خلال 24 ساعة.

وقال شهود ان مسلحين احتجزوا الصحافي البريطاني من فندق ينزل فيه في مدينة البصرة.

وبعد ساعات أظهر شريط فيديو عرض في المدينة مسلحا ملثما يقف إلى جوار الصحافي ويهدد بقتله اذا لم يتوقف الهجوم على النجف.

وسمع صوت المسلح وهو يقول "نطالب بانسحاب القوات الامريكية من النجف خلال اربع وعشرين ساعة" وهدد بقتل الرهينة البريطاني.

وقال الرهينة "أنا صحافي أكتب فقط عما يحدث في العراق. أنا جيمس براندون من صحيفة صنداي تلجراف"