مسؤول عسكري إيراني يحذر السعودية من أن التدخل في البحرين سيعرض أمنها للخطر

مسؤول عسكري إيراني يحذر السعودية من  أن التدخل في البحرين سيعرض أمنها للخطر

حذر رئيس هيئة الأركان في القوات المسلحة الإيرانية اللواء حسن فيروز آبادي (في الصورة)، اليوم الأحد من أن الأعمال التي وصفها بـ"اللا إنسانية واللا إسلامية" التي يقوبم بها النظام السعودي في البحرين ستعرض أمن السعودية للخطر.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية "مهر" عن فيروز آبادي قوله إن السعودية لن "تحقق أي نجاح في البحرين"، واعتبر أن "الأعمال اللا إنسانية واللا إسلامية التي يقوم بها النظام السعودي في البحرين ستؤدي إلى استثارة حمية المسلمين في السعودية وبالتالي ستهدد أمن هذا البلد".

غير أنه أشار إلى إيران والسعودية ليستا "في مواجهة والمصالح السعودية لا تتعارض مع المصالح الإيرانية إلا أن هذا البلد (السعودية) اضطرب ويشعر بالخطر من ثورة الشعب البحريني وتحرك الشعب اليمني المحاذيين لبلاده ومن الانتفاضات الشعبية في مصر والاردن وليبيا وتونس".

وقال إن أمريكا التي تملك قاعدة عسكرية في البحرين تشعر أيضا بالقلق ونظراً للازمة الاقتصادية والاعتراض الشعبي في أمريكا والأوضاع العالمية ، ليس بوسعها شن حرب جديدة، لذا أصدرت "أوامرها إلى السعودية العميلة لها بأن تقمع الثورة الشعبية في البحرين حتى تستطيع الاحتفاظ بقاعدتها العسكرية في هذا البلد".

وتنتقد إيران بشدة تدخل قوات درع الجزيرة الخليجية في البحرين، المؤلفة بمعظمها من قوات سعودية لدعم نظام أسرة آل خليفة، بعد حركة احتجاجية واسعة قادتها المعارضة الشيعية في البلاد للمطالبة بإصلاحات سياسية واجتماعية.

وقد شهدت المنطقة الشرقية في السعودية ذات الأغلبية الشيعية بعض المظاهرات المعارضة للتدخل في البحرين.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة