الرئيس المصري يضع الزهور على قبر السادات في ذكرى حرب اكتوبر

الرئيس المصري يضع الزهور على قبر السادات في ذكرى حرب اكتوبر


وضع الرئيس المصري محمد مرسي اكليلا من الزهر على ضريح الرئيس المصري الأسبق أنور السادات في الذكرى السنوية لحرب اكتوبر 1973، في مبادرة استثنائية من رئيس منبثق من التيار الاسلامي اشادت بها أرملة السادات.


ورافق مرسي أبرز المسؤولين العسكريين بمصر في هذا الاحتفال الذي بثه التلفزيون المصري في الذكرى التاسعة والثلاثين للحرب التي كانت ابرز حدث في عهد السادات والمعروفة في مصر باسم "نصر 6 أكتوبر".


وشارك في الاحتفال جيهان السادات، أرملة السادات الذي اغتيل في العام 1981 على يد ضباط في الجيش ينتمون الى الجماعة الإسلامية التي كانت تعارض اتفاق السلام الذي وقعه السادات قبل ذلك بعامين مع إسرائيل.


وقالت جيهان السادات للتلفزيون المصري "أشكر بشدة الرئيس مرسي لهذه اللفتة الكريمة وتقديره لأنور السادات"، مضيفة "الحقيقة، أننا لم نرى شيئا مثل هذا في الثلاثين عاما الماضية".


وكان مرسي، المنبثق من جماعة الإخوان المسلمين، قرر الاربعاء في الذكرى ال39 لحرب اكتوبر منح قلادة النيل، وهو اعلى وسام في مصر، للسادات وسعد الدين الشاذلي الذي كان رئيسا لاركان الجيش المصري ابان الحرب.


يذكر ان جماعة الإخوان المسلمين استفادت من عفو رئاسي أصدره السادات منتصف السبعينات وشمل قادتها، لكن الجماعة ظلت غير معترف بها.


واغتيل السادات، الذي تعرض لحملة انتقادات في العالم العربي بسبب توقيعه اتفاق سلام منفردا مع الدولة العبرية لا يضمن حقوق الفلسطينيين، في ذكرى الاحتفال بالحرب في العام 19

 

الرئيس المصري محمد مرسي (وسط) يزور ضريح الرئيس المصري الاسبق انور السادات في الذكرى السنوية لحرب اكتوبر 1973 (اف ب/الرئاسة المصرية)

 

 


 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018