اطلاق هالة سرحان بعد اتهامها بـ"إهانة" القضاء

اطلاق هالة سرحان بعد اتهامها بـ"إهانة" القضاء

 

أمرت السلطات القضائية في مصر الاثنين، بإخلاء سبيل الإعلامية هالة سرحان، ومسؤولي قناة "روتانا"، بعد إخضاعهم للتحقيق في الاتهامات الموجهة إليهم، بـ"إهانة" القضاء المصري، والتعليق على الأحكام القضائية.


وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط أن المستشار ثروت حماد، قاضي التحقيق المنتدب من وزارة العدل، قرر إخلاء الإعلامية المعروفة، ومتهمين آخرين من العاملين بالقناة السعودية الخاصة، بضمان بطاقاتهم الشخصية، على ذمة التحقيقات، بشأن بلاغات قضائية ضدهم، مع آخرين من الصحفيين والإعلاميين.


وبحسب ما أورد موقع "أخبار مصر"، التابع للتلفزيون الحكومي، نقلاً عن وكالة الأنباء الرسمية، فقد أنكرت هالة سرحان، وبقية من تم سؤالهم بالتحقيقات الاثنين، أن يكون مقصدهم من المواد الإعلامية التي تناولت الشؤون القضائية، هو الإساءة للسلطة القضائية، أو لرجال القضاء المصري.
وكان وزير العدل المصري، أحمد مكي، قد قرر ندب المستشار حماد، وهو رئيس دائرة قضائية بمحكمة استئناف القاهرة، وعدد آخر من القضاة، لمباشرة التحقيقات التي تقدم بها نحو 1064 قاضياً، ضد بعض الصحفيين والإعلاميين، والقنوات الفضائية، اتهموها بأنها "دأبت على إهانة رجال القضاء.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018