الرئيس المصري: الهجمات الإسرائيلية على غزة "غير مقبولة"

الرئيس المصري: الهجمات الإسرائيلية على غزة "غير مقبولة"


 


قال الرئيس المصري محمد مرسي في كلمة ألقاها الى الأمة ونقلها التلفزيون يوم الخميس إن الهجمات الإسرائيلية على قطاع غزة "غير مقبولة" وسوف تقود الى تقويض الاستقرار في المنطقة.


وقال مرسي "إننا نتواصل مع قطاع غزة بأكمله ومع الفلسطينيين ونقف معهم حتى نمنع هذا العدوان عليهم. فنحن لا نقبل بأى حال من الأحوال استمرار هذا العدوان والتهديد المستمر لقطاع غزة."


ومضى يقول "علي إسرائيل إدراك أننا لا نقبل العدوان الذي يؤثر سلبا على الأمن والاستقرار في المنطقة."


 وقال مرسي  في اتصال هاتفي مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما انه ناقش "سبل الوصول الى تهدئة وانهاء العدوان

وكان الرئيس محمد مرسي قد عقد اجتماعًا موسعًا، الخميس، بمقر رئاسة الجمهورية بمصر الجديدة، حضره الدكتور هشام قنديل، رئيس مجلس الوزراء، والفريق أول عبد الفتاح السيسي، وزير الدفاع والإنتاج الحربي، واللواء أحمد جمال الدين، وزير الداخلية، والدكتورة باكينام الشرقاوي، مساعد الرئيس للشؤون السياسية، والدكتور عصام الحداد، مساعد الرئيس للعلاقات الخارجية والتعاون الدولي، لمناقشة تداعيات العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

وبحث الاجتماع أهم المستجدات الداخلية والإقليمية، وفي مقدمتها تطورات الوضع الفلسطيني، وتداعيات العدوان الإسرائيلي الغاشم على قطاع غزة، والذي سقط فيه 13 شهيدًا فلسطينيًا حتى الآن.

كان الرئيس مرسي قد قرر سحب السفير المصري لدى إسرائيل، واستدعاء السفير الإسرائيلي بمصر وتسليمه رسالة احتجاج، والدعوة لعقد جلسة طارئة بمجلس الأمن الدولي للتباحث بشأن الاعتداء على أرواح الأبرياء من الفلسطينيين، والتوجه بالدعوة لعقد اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب لمناقشة تداعيات العدوان.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018