نصر الله يعبر عن خشيته من ضغوط عربية على المقاومة في قطاع غزة

نصر الله يعبر عن خشيته من ضغوط عربية على المقاومة في قطاع غزة

أعرب الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله عن خشيته من ضغوط عربية تمارس على المقاومة في غزة للتخلي عن الشروط التي تضعها للقبول بوقف إطلاق النار مع الإسرائيليين.


وقال نصر الله في كلمة مساء السبت في ثالث أيام عاشوراء "لدينا خشية من أن تقوم بعض الدول العربية بالضغط على المقاومة للتخلي عن شروطها المحقة". لكنه لم يسم هذه الدول.

وقال نصر الله "لم نسمع أي كلام عن التهديد بقطع علاقات أو بإلغاء وتعليق اتفاقيات أو باستخدام سلاح النفط أو رفع السعر أو تخفيف الإنتاج للضغط على أمريكا".

لكنه أضاف "ما زلنا نأمل من الدول العربية أن تأخذ الموقف المناسب".
وتابع "المطلوب من الدول العربية موقفا للضغط على إسرائيل لوقف عدوانها وللإستجابة لشروط المقاومة الفلسطينية المحقة".

ولفت إلى انه "ما زلنا تحت الحد الأدنى المتوقع من العرب" لكنه قال " لا أريد استباق الأمور بل سننتظر البيان الذي سيصدر عن وزراء الخارجية العرب" المنعقد في القاهرة للبحث في الوضع بغزة.

وأشاد نصر الله بـ"صلابة وصمود المقاومة" في غزة وقال انها تفرض شروطها وتطالب بضمانات دولية وإقليمية بعدم قيام إسرائيل بأي هجوم جديد ووقف عمليات الاغتيال.

وتشن القوات الإسرائيلية منذ الأربعاء الماضي، عملية متدحرجة على قطاع غزة أطلقت عليها اسم (عامود السحاب)، استشهد فيها حتى اليوم 45 فلسطينيا وأصيب 370 بجروح، فيما قصفت الفصائل الفلسطينية مدنا وبلدات إسرائيلية بما فيها القدس وتل أبيب ما أسفر عن مقتل وجرح عشرات الإسرائيليين.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018