بوتفليقة يدعو إلى منح بولساريو حق تقرير المصير

بوتفليقة يدعو إلى منح بولساريو حق تقرير المصير
خلال العرض العسكري في بوليساريو (أ.ف.ب)

كرر الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، السبت، دعمه لجهود الأمم المتحدة لإحياء المفاوضات بين الرباط وجبهة بوليساريو، بهدف التوصل إلى حل يقوم على حق تقرير المصير للصحراء الغربية.

والصحراء الغربية هي منطقة يسيطر عليها المغرب ويقترح حكما ذاتيا موسعا لها تحت سيادته في، حين تطالب بوليساريو بدعم من الجزائر إجراء استفتاء فيها لحق تقرير المصير.

وقال بوتفليقة في رسالة إلى زعيم جبهة بوليساريو، محمد عبد العزيز، في الذكرى الأربعين لإعلان 'الجمهورية العربية الصحراوية الديموقراطية' إن 'الجزائر ستبذل كل ما في وسعها من أجل تقديم دعمها وتأييدها لمقترح الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، الرامي إلى تحريك المفاوضات المباشرة بين المملكة المغربية وجبهة البوليساريو'.

وأضاف أن 'الجزائر تستند إلى مسعى المجموعة الدولية وبخاصة مسعى منظمة الأمم المتحدة التي ما انفكت تدعو إلى حل يقوم على مبدأ تقرير المصير لشعب الصحراء الغربية'.

ومن جهته، دعا زعيم بوليساريو 'كل بلدان العالم إلى الاعتراف بالدولة الصحراوية ودعم ترشحها للانضمام إلى الأمم المتحدة'، وذلك في خطاب ألقاه في مخيم اللاجئين في الداخلة قرب تندوف في غرب الجزائر. وقال بوتفليقة 'سيكون ذلك قرارا حكيما. إن دولة صحراوية مستقلة تشكل عامل (...) توازن واستقرار في المنطقة'.

وفي الذكرى الأربعين لإعلان 'الجمهورية الصحراوية'، أقيم عرض عسكري في حضور مسؤولين في جبهة بوليساريو ونحو عشرين وفدا من دول اجنبية. ويأتي ذلك قبل بضعة أيام من جولة يقوم بها الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، في شمال أفريقيا يخصصها للنزاع في الصحراء الغربية.

اقرا/ي ايضًا | الجزائر: إقرار تعديلات دستورية رغم مقاطعة المعارضة

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018