الكويت تتخلّى عن "بدونها" لصالح جزر القمر؛ ما المقابل؟

الكويت تتخلّى عن "بدونها" لصالح جزر القمر؛ ما المقابل؟

نقلت وسائل إعلام كويتيّة، اليوم الثلاثاء، عن النائب في البرلمان الكويتيّ، حمدان العازمي، موافقة حكومة دولة جزر القمر على تجنيس فئة غير محدّدي الجنسية – البدون 'من حيث المبدأ'.

وقال العازمي في تصريحاته إنه أثناء زيارة الوفد البرلماني إلى جزر القمر، مؤخرًا، اجتمع الوفد مع وزير الداخلية ووزير الخارجية بالوكالة في الدولة العربيّة الفقيرة، حيث قام وزير داخلية جزر القمر بإبلاغ الوفد عن وجود مفاوضات 'نتيجة مبادرة من جزر القمر' لتجنيس 'البدون'.

 وكشف العازمي عن أن جزر القمر أبدت موافقتها من حيث المبدأ على الموضوع، وهم بحاجة تشريعات معينة من مجلس النواب لديهم، لإقرار هذا الأمر، وسبق لوفد من جزر القمر أن زار الكويت وتباحث حول الموضوع والمفاوضات جارية منذ أكثر من عام تقريبًا.

وفي وقت سابق من العام الماضي، قال مسؤول حكومي كويتي أنه 'يمكن لعشرات الآلاف من الأشخاص غير الحاملين لجنسيّة الكويت، الذين يعرفون باسم البدون، الحصول على جنسيّة جزر القمر في أفريقيا'.

 وأضاف المسؤول الكويتي إن أولئك الذين سيوافقون على هذا الاجراء سيمنحون إقامة مجانية في الكويت وسلسة حوافز مثل التعليم المجاني والرعاية الصحية والحق في التوظيف.

ويقدر عدد البدون في الكويت بأكثر من 110 آلاف شخص ولد الكثير منهم ونشأ في الكويت لكنهم لا يحملون جنسية البلاد.

اقرأ/ي أيضًا | الكويت تسحب الإقامة من 60 لبنانيًا

ولم يعرف إلى الآن المقابل الذي ستحصل عليه جزر القمر لقاء تجنيس هذا العدد الكبير من المواطنين مقارنة بعدد سكّانها، البالغ أكثر من 600 ألف مواطن، فقط.