الفلوجة: تحرير قرى الجنوب والعثور على مقبرة جماعية في الصقلاوية

الفلوجة: تحرير قرى الجنوب والعثور على مقبرة جماعية في الصقلاوية

أعلنت قيادة عمليّات تحرير الفلّوجة، الأحد، تقدّم القطعات العسكريّة نحو المحور الجنوبيّ من مدينة الفلّوجة مع إكمال تحرير عدّة قرى في الضّواحي الجنوبيّة للمدينة والعثور على مقبرة جماعيّة تضمّ رفات 400 شخص في الصّقلاوية.

وقال المقدّم ياسر خلف إنّ 'القطعات العسكريّة مستمرّة في تطهير كافّة القرى الجنوبيّة حيث تمّ تطهير منطقة البوهوى واليتامه والبوحسين بالكامل، من باقي الجيوب التّابعة لعناصر داعش وقتل قرابة 12 عنصرًا من التّنظيم'.

وأوضح أنّ 'القوّات الأمنيّة لم تسجّل لديها أيّ إصابات بين صفوف المدنيّين خلال تقدّمها في عمليّات تحرير المحور الجنوبيّ'.

وتابع خلف أنّ 'قوّات جهاز مكافحة الإرهاب والشّرطة والجيش وأبناء العشائر بدأت باختراق عمق منطقتي الشّهداء وجبيل، جنوبيّ الفلوجة. وأوشكت القوّات الأمنيّة على إنهاء دفاعات داعش في المنطقتين، كما نفّذ طيران التّحالف الدّوليّ عشرات الضّربات الجويّة على أهداف محقّقة لتنظيم داعش'. ومن جهة أخرى، أكّدت مصادر عسكريّة العثور على مقبرة جماعيّة تضمّ رفات 400 شخص من داخل مدينة الصّقلاوية، غالبيّتهم من العناصر العسكريّة، كان قد اعتقلهم التّنظيم وقتلهم في وقت سابق.

وأضافت المصادر أنّه سيتمّ استخراج الجثث وإجراء تحقيق في هذا الشّأن، كما سيتمّ البحث عمّا إذا كان هناك مقابر جماعيّة أخرى.

اقرأ/ي أيضًا | العراق: نزوح أكثر من 12 ألف مدني من الفلوجة

يذكر أنّ القوّات العسكريّة تمكّنت من العثور على ثلاثة مقابر عند تحرير مدن محافظة الأنبار في مدينة هيت وكبيسة ومدينة الرّمادي، وكان أغلب هذه المقابر يضمّ رفات عسكريّين وعوائلهم.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص