الموصل: حياة مئات آلاف المدنيين معرضة للخطر

الموصل: حياة مئات آلاف المدنيين معرضة للخطر
عائلة تمكنت من الفرار من الموصل

حذرت منظمات إغاثية من أن العملية العسكرية التي تستهدف تنظيم داعش في مدينة الموصل تهدد حياة مئات الآلاف من المدنيين.

وقال مدير مكتب منظمة "المجلس النرويجي للاجئين" في العراق، فولفجانج جريسمان، اليوم الأربعاء "إننا نستعد الآن للأسوأ عقب بدء توغل قوات الأمن العراقية داخل الحدود الإدارية للمدينة، وأضاف: "حياة 1.2 مليون مدني معرضة لخطر كبير... مستقبل العراق على المحك".

وطالبت منظمة "أنقذوا الأطفال" الإغاثية بممر لفرار المدنيين من الموصل، موضحة أن هناك 600 ألف طفل بين 1.5 مليون مدني في المدينة، مشيرة إلى أن الأسر تواجه صعوبات متزايدة في مغادرة المدينة بسبب تزايد المعارك.

كما أعربت المنظمة عن بالغ قلقها إزاء تقارير تحدثت عن استخدام تنظيم داعش لآلاف المدنيين كدروع بشرية. وذكرت المنظمة في بيان: "يتعين أن تكون الأولوية في المعركة لحماية المدنيين الأبرياء".

وبحسب بيانات منظمة الهجرة الدولية، نزح نحو 18 ألف شخص من المدينة منذ بدء العملية العسكرية قبل أكثر من أسبوعين.

وحذر "المجلس النرويجي للاجئين" من تزايد اكتظاظ مخيمات الطوارئ في المنطقة. وتتوقع المنظمة أن يبلغ عدد اللاجئين جراء العملية العسكرية نحو مليون لاجئ.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة