انتحاري يقتل ثمانية ويصيب 20 في أفغانستان

انتحاري يقتل ثمانية ويصيب 20 في أفغانستان

قال مكتب حاكم إقليم هلمند الأفغاني إن انتحاريا قتل ثمانية أشخاص وأصاب 20 آخرين خارج بنك في لشكركاه عاصمة الإقليم اليوم السبت.

وقال مسؤول إن المهاجم فجر سيارة ملغومة قرب مركبة تابعة للجيش الأفغاني لدى وصول الجنود إلى بنك في لشكركاه لصرف رواتبهم.

وتابع أن القتلى أربعة مدنيين وثلاثة جنود. وأضاف أن 16 مدنيا وأربعة جنود أصيبوا.

وقال قائد الشرطة في المنطقة الأولي في هلمند عبد القيوم "تجمع جنودنا لصرف رواتبهم من فرع بنك كابول حين وصلت سيارة وانفجرت. ونتيجة الانفجار قتل عدد من الجنود والمدنيين".

وفي غضون ذلك، أعلن مسلحو طالبان مسؤوليتهم عن تفجير سيارة مفخخة في لشكركاه، عاصمة إقليم هلمند جنوب أفغانستان، وهو الهجوم الذي خلف ثمانية قتلى بينهم خمسة جنود أفغان.

وأعلن متحدث باسم طالبان، قاري يوسف أحمدي على تويتر أن 39 جنديا وضابطا سقطوا ما بين قتيل وجريح في الهجوم.

وتتمركز مئات من القوات الأجنبية في هلمند ضمن جهود يقودها حلف شمال الأطلسي لتدريب ودعم قوات الأمن الأفغانية التي تكافح للسيطرة على تمرد متزايد.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018