البشير يتهم مصر بدعم المتمردين في دارفور

البشير يتهم مصر بدعم المتمردين في دارفور
( أ ف ب)

أعلن الرئيس السوداني، عمر البشير، اليوم الثلاثاء، أن قواته ضبطت عربات ومدرعات مصرية إثر المعارك الأخيرة في إقليم دارفور، في نهاية الأسبوع الماضي، مجددا اتهامه للقاهرة بدعم المتمردين في الإقليم.

وقال البشير أمام قيادة الجيش في الخرطوم إن القوات المسلحة ضبطت "عربات ومدرعات مصرية أثناء المعارك الأخيرة في دارفور".

وشهدت نهاية الأسبوع الماضي اشتباكات بين القوات الحكومية وقوات تحرير السودان-جناح منى مناوي في شمال وشرق إقليم دارفور، بعد أشهر من الهدوء.

وقال البشير "حاربنا مع المصريين منذ 1967، وظللنا نحارب لمدة عشرين سنة ولم يدعمونا بطلقة. والذخائر التي اشتريناها منهم كانت فاسدة".

وكان المتحدث باسم الجيش السوداني، أحمد خليفه الشامي، أعلن في بيان، السبت، أن قوات من الحركات المتمردة التي تقاتل الحكومة منذ عام 2003 عبرت الحدود إلى السودان من داخل دولتي ليبيا وجنوب السودان، وأن القوات الحكومية تصدت لها "بشراسة".

وأشار إلى تدمير أسلحة وعربات المتمردين.

يشار إلى أن البشير لا يتحدث للمرة الأولى عن دعم عسكري مصري للمتمردين. كما أنه منذ كانون الثاني/يناير الماضي، لم يشهد الإقليم اشتباكات بين الحكومة وحركات التمرد.

وكانت قد اندلعت المعارك في دارفور عام 2003 عندما انتفضت مجموعات من أقليات أفريقية ضد حكومة الخرطوم التي تساندها مجموعات عربية مسلحة. ورد عمر حسن البشير بإطلاق حملة عسكرية.

وتقول الأمم المتحدة إن النزاع في دارفور تسبب بمقتل 300 ألف شخص، وتشريد نحو مليونين ونصف المليون.

وأصدرت المحكمة الجنائية الدولية العامين 2009 و2010 مذكرات توقيف بحق البشير بتهمة ارتكاب إبادة وجرائم حرب في دارفور.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018