الجيش العراقي يستعيد الحويجة من "داعش"

الجيش العراقي يستعيد الحويجة من "داعش"
(أ.ف.ب.)

أعلنت القوات العراقية، الخميس، أنها استعادت السيطرة على وسط الحويجة، أحد آخر معقلين تنظيم "داعش" في العراق، مؤكدة أنها "مستمرة في التقدم" من أجل تحرير باقي الأحياء.

وصرح القائد العام للقوات المشتركة العراقية الفريق أمير يارالله، أن قوات الجيش والشرطة والرد السريع وقوات جهاز مكافحة الإرهاب وقوات الحشد الشعبي والحشد العشائري المشاركة في العملية "حررت مركز قضاء الحويجة بالكامل وما زالت مستمرة بالتقدم".

وبدأت القوات العراقية في 21 أيلول/سبتمبر، عملياتها العسكرية لاستعادة مدينة الحويجة، وتمكنت في هذا السياق من استعادة أربع مدن وعشرات القرى.

وتعد هذه المدينة الواقعة على بعد 230 كلم شمال شرق بغداد أحد آخر معاقل التنظيم في العراق، بعدما تم طردهم في الأشهر الماضية من غالبية المناطق التي كانوا يسيطرون عليها.

بالإضافة إلى الحويجة، لا يزال التنظيم يسيطر على مدينتين في محافظة الأنبار الغربية، هما رأوه والقائم التي تقع على حدود محافظة دير الزور في سورية التي تشهد نزاعا منذ ست سنوات.

وفي 19 أيلول/سبتمبر، شنت القوات العراقية أيضا هجوما لاستعادتهما، حيث تشير تقديرات الأمم المتحدة إلى أن ما يصل إلى 78 ألف شخص محاصرون هناك.

اقرأ/ي أيضًا | القوات العراقية تقتحم الحويجة آخر معاقل داعش في العراق

ويضع الاستيلاء على الحويجة هذه القوات في مواجهة مباشرة مع مقاتلي البشمركة الأكراد الذين يسيطرون على كركوك وهي منطقة متعددة الأعراق تطالب كل من بغداد وحكومة إقليم كردستان العراق بالسيادة عليها.

وثارت التوترات بشأن المدينة الشهر الماضي حينما ضمتها حكومة كردستان العراق إلى استفتاء على استقلال الأكراد في شمال البلاد.

في سورية، يواجه التنظيم المتشدد أيضا صعوبة كبيرة في "عاصمته" الرقة التي خسر 90% منها منذ بدء هجوم تشنه قوات سورية الديمقراطية بدعم من واشنطن.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018