السعودية تعلق ضخ النفط إلى البحرين اثر انفجار بأنبوب

السعودية تعلق ضخ النفط إلى البحرين اثر انفجار بأنبوب
(رويترز)

علقت وزارة الطاقة السعودية، اليوم السبت، ضخ النفط إلى البحرين بعد حريق نشب اثر انفجار بأحد أنانبيب النفط في البحرين، وعزت الأخيرة الهجوم لعمل "إرهابي" مرتبط بإيران.

وتنفي إيران ضلوعها في أي اضطرابات في البحرين، علما أن البلاد تشهد لسنوات احتجاجات وأعمال عنف متفرقة.

وقالت وزارة الطاقة السعودية في بيان إن "العمل العدواني الذي وقع على خط الأنابيب في منطقة بوري... تم على إثره تعليق ضخ الزيت إلى مملكة البحرين".

وأضاف البيان: "أكدت وزارة الطاقة أنها رفعت من احتياطاتها الأمنية في كل مرافقها وأن جميع هذه المرافق تتمتع بأعلى مستويات الحماية والسلامة".

وكانت وزارة الداخلية البحرينية قد أفادت بأن انفجارا أدى إلى نشوب حريق بأحد أنابيب النفط في البحرين لكن دون وقوع إصابات.

وأوضحت بيان على تويتر أن أجهزة الطوارئ بدأت في السيطرة على الحريق والعمل على تحديد أسبابه.

وتقع القرية على بعد 15 كيلومترا من العاصمة المنامة.

ولم تذكر الوزارة سبب الحريق، ولكن "رويترز" نقلت عن شاهد قوله إن حريقا هائلا شب وأنه أدى إلى انفجار خط الأنابيب.

ولم يُعرف تأثير الحريق على تدفق النفط.

يشار إلى أن البحرين تعتمد على حقل أبو سعفة في الحصول على معظم نفطها، في حين تتقاسم هذا الحقل مع السعودية.

ويُنقل النفط إلى البحرين من خلال خط أنابيب يبلغ طوله 55 كيلومترا بطاقة 230 ألف برميل يوميا، ومن المفترض أن يتم استكمال خط أنابيب نفطي جديد تبلغ طاقته 350 ألف برميل يوميا بين البلدين العام المقبل ويخدم التوسع المزمع لطاقة البحرين التكريرية.