عباس والملك الأردني يبحثان تطورات ملف القدس

عباس والملك الأردني يبحثان تطورات ملف القدس
(أ.ب.)

اجتمع رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، اليوم الإثنين، مع الملك عبد الله الثاني في العاصمة الاردنية عمان، وبحث معه آخر التطورات بشأن مدينة القدس المحتلة، حسب ما أوردته وكالة الأنباء الرسمية "وفا".

وأطلع عباس الملك الأردني على مجمل التطورات في ظل استمرار التصعيد الإسرائيلي، وبحثا العلاقات الثنائية وسبل تنميتها وتطويرها في شتى المجالات.

ويأتي الاجتماع، في إطار استمرار التنسيق بين الجانبين لحماية مدينة القدس ومقدساتها الاسلامية والمسيحية، خاصة في أعقاب إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترمب القدس "عاصمة لإسرائيل" في 6 كانون الأول /ديسمبر 2017، وعزمه نقل سفارة بلاده إليها في 15 أيار/ مايو المقبل.

وحضر الاجتماع عن الجانب الفلسطيني: أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، وعضو اللجنة المركزية لحركة "فتح"، رئيس الهيئة العامة للشؤون المدينة الوزير حسين الشيخ، ومدير المخابرات العامة اللواء ماجد فرج، والناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، ومستشار الرئيس للشؤون الدبلوماسية مجدي الخالدي، وسفير فلسطين لدى الاردن عطا الله خيري.

وعن الجانب الأردني: رئيس الوزراء الأردني هاني الملقي، ورئيس الديوان الملكي الاردني فايز الطراونة، ووزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، ومدير المخابرات العامة اللواء عدنان الجندي، ومستشار الملك، مدير مكتبه منار الدباس.