السعودية تستأنف نقل النفط عبر باب المندب

السعودية تستأنف نقل النفط عبر باب المندب
تعرضت ناقلتا نفط سعوديتان لهجوم من الحوثيين ( أ.ب أرشيف)

أعلن وزير الطاقة السعودي خالد الفالح، اليوم السبت، أن بلاده قررت استئناف نقل شحنات نفطها عبر مضيق باب المندب جنوب غربي اليمن، وذلك بعدما اتخذ التحالف العسكري الذي تقوده في اليمن "التدابير والإجراءات اللازمة".

وقال وزير الطاقة خالد الفالح في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية إن هذه الإجراءات تضمن "أمن وسلامة سفن دول التحالف عبر المضيق وجنوب البحر الأحمر، وذلك بالتنسيق مع المجتمع الدولي لاستمرار حرية الملاحة البحرية "، من دون أن يحدد طبيعة هذه الإجراءات.

وأكد الفالح أن "أمن مضيق باب المندب وجنوب البحر الأحمر هي مصلحة دولية مشتركة ويجب على المجتمع الدولي القيام بمسؤولياته تجاهها".

وأكد أن التحالف قد اتخذ جميع التدابير الأمنية اللازمة لخفض المخاطر على السفن المارة عبر المندب ومنطقة جنوب البحر الأحمر، بالتنسيق مع المجتمع الدولي لضمان استمرار إمداد العالم بالطاقة وفق أعلى المعايير والاحتياطات الأمنية.

وجاء تصريح وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية السعودي، في أعقاب البيان الأخير، الصادر عن الناطق الرسمي لقيادة قوات التحالف المشتركة لاستعادة الشرعية في اليمن، الذي أكد أن التحالف قد أجرى تقييما شاملا لهجمات جماعات الحوثي، التي تستهدف حرية الملاحة في مضيق باب المندب، واتخذ حيالها جميع التدابير اللازمة لضمان حرية الملاحة البحرية والتجارة العالمية عبر المضيق بالتنسيق مع المجتمع الدولي.

من جانبها، أعلنت "أرامكو" السعودية استئناف نقل شحنات النفط الخام عبر مضيق باب المندب، وبشكل فوري.

وتحرص الشركة على متابعة وتقييم الوضع الراهن بالتنسيق مع الجهات ذات الصلة واتخاذ الإجراءات المناسبة لضمان سلامة وموثوقية الإمدادات لعملائها من خلال شبكتها الممتدة التي تتمتع بمرونة تصدير النفط الخام من عدة موانئ، إضافة إلى حرصها على البيئة وأمن وسلامة الناقلات وطواقمها، باتخاذ التدابير اللازمة لضمان ذلك.

وكانت الرياض أعلنت تعليق نقل شحنات النفط عبر مضيق باب المندب في 25 تموز/يوليو الماضي بعدما تعرضت ناقلتا نفط سعوديتان تحمل كل منهما مليوني برميل إلى هجوم شنه المسلحون الحوثيون في اليمن.

وتقود السعودية، أكبر مصدر للنفط في العالم، التحالف العسكري في اليمن منذ آذار/مارس 2015 دعما للسلطة المعترف بها دوليا في مواجهة المتمردين الحوثيين المتهمين من قبل الرياض بتلقي الدعم من إيران.

وقتل في اليمن منذ التدخل العسكري السعودي أكثر من عشرة آلاف شخص.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018