عقوبات أميركية على رجل أعمال لبناني بادعاء تمويل حزب الله

عقوبات أميركية على رجل أعمال لبناني بادعاء تمويل حزب الله
(أرشيفية - أ ب)

أعلنت وزارة الخزانة الأميركية، مساء الخميس، فرض عقوبات على شخص و7 شركات لبنانية بتهمة تمويل حزب الله.

وذكرت الوزارة في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني، أن مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لها، اتخذ إجراءً اليوم "لتعطيل شبكات الدعم المالي لحزب الله، عبر تصنيف محمد عبد الله الأمين، إرهابيًا عالميًا". واتّهم البيان، محمد الأمين، بتوفير "الدعم المادي أو المالي لحزب الله".

وأضاف أن الخزانة الأميركية فرضت أيضًا عقوبات على 7 شركات لبنانية يملكها أو يسيطر عليها الأمين.

وقال وكيل وزارة الخزانة لشؤون مكافحة الإرهاب والاستخبارات المالية، سيغال ماندلكر: "إن حزب الله وكيل إيراني، وهذه الإدارة (الخزانة الأميركية) تركز على فضح وتعطيل شبكات تمويل الإرهاب التابعة لها"، دون تفاصيل.

وأضاف "ينبغي أن يكون عملنا بمثابة تحذير بأننا سنفرض عواقب على أي شخص يشارك في علاقات تجارية مع الأمين أو شبكات دعم أخرى لحزب الله".

وأشار إبى أن الخزانة الأميركية اتخذت المزيد من الإجراءات ضد حزب الله هذا العام أكثر من أي وقت مضى.

وبين الحين والآخر، تفرض واشنطن عقوبات على أشخاص على صلة بحزب الله اللبناني، أو قيادات به.

وبموجب العقوبات، يتم تجميد جميع الممتلكات الخاصة بالمستهدفين الخاضعة للولاية القضائية الأميركية، كما يحظر على الأميركيين الدخول في معاملات معها.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة