العراق: "80% من المحكوم عليهم بالإعدام والمؤبد أبرياء"

العراق: "80% من المحكوم عليهم بالإعدام والمؤبد أبرياء"
من أحد السجون العراقية (أ ب)

قالت عضو لجنة حقوق الإنسان في البرلمان العراقي، وحدة الجميلي، أمس الخميس، خلال مؤتمر صحافي في العاصمة بغداد، إن "80 بالمئة من المواطنين المحكوم عليهم بالإعدام والمؤبد في سجون البلد، أبرياء، انتُزعت اعترافاتهم تحت التعذيب"، وفق ما أوردت وكالة "الأناضول" للأنباء.

وذكرت الجميلي أن "كثيرا من المعتقلين في السجون الحكومية والأجهزة الأمنية ومعتقلات الحشد الشعبي، أدينوا عبر اعترافات انتزعت نتيجة ممارسات لا إنسانية ولا أخلاقية"، مُشيرة إلى أن 80 بالمئة من المواطنين المحكوم عليهم بالإعدام والمؤبد أبرياء، تعرضوا للتعذيب خلال التحقيق معهم.

وطالبت الجميلي بتعديل المادة التاسعة من قانون العفو العام المتعلقة بإعادة التحقيق والمحاكمات، لـ"إنصاف هؤلاء الضحايا"، على حد تعبيرها.

وكانت منظمة "هيومن رايتس ووتش"، قد أكدت في وقت سابق، أن معتقلين متهمين بالانتماء إلى تنظيم الدولة الإسلامية في العراق يتعرضون لعمليات تعذيب، مطالبة القضاء بإجراء تحقيقات بهذا الشأن، وقالت حينها، نائب مديرة قسم الشرق الأوسط في المنظمة، لما فقيه، إن "التعذيب متفشٍ في النظام القضائي العراقي، ومع ذلك ليس لدى القضاء تعليمات بالتعامل مع ادعاءات التعذيب".

وأضافت "لن يحصل المدعى عليهم، ومنهم المشتبه بانتمائهم إلى داعش، على محاكمة عادلة طالما أن قوات الأمن يمكنها تعذيب الناس دون رادع لانتزاع اعترافاتهم".

وكانت القوات العراقية، قد اعتقلت عشرين ألف شخص للاشتباه في انتمائهم إلى تنظيم الدولة الإسلامية التي سيطرت على ثلث مساحة البلاد قبل أن تتمكن القوات العراقية من طردها، واستعادة السيطرة على هذه المناطق.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص