استهداف قاعدة جوية سعودية بطائرات مُسيّرة

استهداف قاعدة جوية سعودية بطائرات مُسيّرة
من هجوم حوثي سابق على مطار أبها (أ ب)

أعلنت جماعة "نصار الله" (الحوثي)، اليوم السبت، تنفيذ عدة هجمات بطائرات مُسيّرة على قاعدة الملك خالد الجوية، بمنطقة خميس مشيط، جنوب غربي السعودية، وذلك في بيان مقتضب للمتحدث العسكري لقواتها.

وقال المتحدث باسم قوات الحوثيين، العميد يحي سريع، في بيان نشره في صفحته على موقع "فيسبوك"، إن سلاح الجو المُسيّر التابع للجماعة، نفذ عدة هجمات بطائرات "قاصف 2k"، استهدفت رادارات ومواقع عسكرية مهمة في قاعدة الملك خالد الجوية بمنطقة خميس مشيط.

وذكر المصدر أن الهجمات أصابت أهدافها بدقه، معتبرًا أن العملية تأتي "في إطار الرد على جرائم العدوان وحصاره المستمر على الشعب اليمني العظيم"، وفق تعبيره.

وذكر المتحدث العسكري، أن عدد غارات التحالف العسكري الذي تقوده السعودية ضد اليمن، خلال الساعات الـ12 الماضية، بلغ 25 غارة جوية. فيما لم يصدر أي تعليق فوري من قبل التحالف حول ما أعلنه المتحدث الحوثي.

يأتي ذلك بعد ساعات من إعلان المتحدث باسم التحالف، العقيد الركن تركي المالكي، تنفيذ عملية عسكرية فجر السبت، لتدمير خمسة مواقع قال إنها "مواقع دفاع جوي وموقع تخزين صواريخ بالستية في محافظة صنعاء"، حسب وكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس".

وأضاف المالكي أن "عملية الاستهداف امتداد للعمليات العسكرية السابقة والتي تم تنفيذها من قيادة القوات المشتركة للتحالف لاستهداف وتدمير قدرات الدفاع الجوي والقدرات العدائية الأخرى".

وكثفت الحوثيون مؤخرا هجماتهم بالطائرات المسيرة والصواريخ متوسطة المدى على أهداف سعودية، سيما مطاري جازان وأبها.

ومنذ أيلول/ سبتمبر 2014، يسيطر الحوثيون على العاصمة صنعاء، قبل أن تتوسع هيمنتهم لتشمل عدة محافظات.

ومنذ آذار/ مارس 2015، دخل تحالف عسكري تقوده السعودية الحرب على اليمن بدعوى "دعم القوات الحكومية في مواجهة المتمردين"، في حرب خلفت أزمة إنسانية حادّة هي الأسوأ في العالم، حسب الأمم المتحدة.

 

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"