العراق: مقتل ستة مدنيين بهجوم مسلح شمال بغداد

العراق: مقتل ستة مدنيين بهجوم مسلح شمال بغداد
من تفجير سابق في العراق (أ ب)

أسفر هجوم مسلح استهدف ملعبا لكرة القدم في محافظة كركوك شمال بغداد، عن مقتل ستة أشخاص وإصابة تسعة آخرين على الأقل بجروح، ليل السبت - الأحد، بحسب ما أوردت وكالة "فرانس برس" للأنباء.

وأعلنت السلطات الأمنية العراقية، في بيان، اليوم الأحد، أنه "استشهد ستة مدنيين وأصيب تسعة آخرون بجروح جراء هجوم بقذائف صاروخية طراز آر بي جي، وأسلحة متوسطة"، لافتةً إلى أن "العمل الإجرامي استهدف ملعبا خماسيا لكرة القدم في قضاء داقوق" الواقع في المحافظة الغنية بالنفط والمتعددة الإثنيات.

ولم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن الهجوم، لكن البيان حمل "عصابات داعش الإرهابية" مسؤولية الاعتداء.

وكان العراق أعلن في نهاية 2017، دحر تنظيم الدولة الإسلامية الذي سيطر لأكثر من ثلاث سنوات على ما يقارب ثلث مساحة البلاد، لكنّ الجهاديين ما زالت لديهم خلايا نائمة تنشط في بعض الأحيان وخصوصا في المناطق الصحراوية الحدودية مع سورية، ولا تزال قادرة على تنفيذ اعتداءات مماثلة.

ورغم ذلك، اعتبر رئيس الجبهة التركمانية، النائب أرشد الصالحي، في بيان الأحد أن "استهداف داقوق سياسي بامتياز، لإحداث تخلخل أمني وفرض إرادات سياسية".

وفرضت السلطات المركزية العراقية سيطرتها على كركوك، بعد فشل الاستفتاء على استقلال إقليم كردستان الذي هندسه رئيس الإقليم السابق مسعود بارزاني في العام 2017.