تأجيل إعلان تشكيل الحكومة السودانية الانتقالية مدة 48 ساعة

تأجيل إعلان تشكيل الحكومة السودانية الانتقالية مدة 48 ساعة
(أرشيفية - أ ب)

اتفق رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، مع قوى "الحرية والتغيير"، اليوم الأربعاء، على تأجيل إعلان تشكيل الحكومة لمدة 48 ساعة.

وأوضح القيادي بقوى الحرية والتغيير، محمد ضياء الدين أنه "عقدنا جلسة مع رئيس الوزراء حمدوك، لم تتجاوز الساعة، وتوصلنا إلى تفاهمات كاملة حول تشكيل الحكومة". 

وأضاف "اتفقنا على تأجيل تشكيل الحكومة لمدة 48 ساعة، كما اتفقنا على المعايير. وما رشح من خلافات حول بعض المرشحين ليس له أساس من الصحة". 

وأوضح ضياء الدين أن "رئيس الوزراء اطلع على السيرة الذاتية للمرشحين، وطلب أرقام هواتفهم للاتصال بهم لمعرفة تصوراتهم المستقبلية". 

وتابع أن "رئيس الوزراء أبلغنا بأنه سيرفع قوائم المرشحين للوزارات، إلى المجلس السيادي للعلم فقط من ناحية أخلاقية".

وفي وقت سابق الأربعاء، أفاد مصدر في قوى التغيير، أن "قائمة الترشيحات للوزراء وجدت انتقادات من قبل بعض مكونات قوى إعلان الحرية والتغيير، وأنها تحتوي على أسماء ينتمون للنظام السابق"، دون أن يحدد أسماءهم. 

والثلاثاء، أعلن حمدوك، تسلمه قوائم ترشيحات الوزراء المقدمة من قوى إعلان الحرية والتغيير، "وبلغت 49 مرشحا ومرشحة لـ 14 وزارة، و16 مرشحا ومرشحة لـ 5 مجالس وزارية متخصصة". 

وأدى حمدوك، الأربعاء الماضي، اليمين الدستورية رئيسًا للحكومة السودانية، خلال المرحلة الانتقالية التي تستمر 39 شهرًا وتنتهي بإجراء انتخابات. 

ويأمل السودانيون أن ينهي الاتفاق بشأن المرحلة الانتقالية الموقع بداية الشهر الجاري، اضطرابات متواصلة في البلد منذ أن عزلت قيادة الجيش في 11 نيسان/ أبريل الماضي، عمر البشير من الرئاسة (1989 - 2019)، تحت وطأة احتجاجات شعبية منددة بتردي الأوضاع الاقتصادية.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"